أزمة مياه وشيكة تهدد الصين والهند ونيبال

حذر الصندوق العالمي لحماية الحياة البرية مما وصفه بأزمة مياه وشيكة تواجه الصين ونيبال والهند بسبب ما يُعرف بظاهرة "الاحتباس الحراري" أو ارتفاع درجة حرارة الأرض.
 
وأوضح الصندوق أن الأنهار الجليدية الواقعة في جبال الهمالايا التي تغذي أنهاراً في تلك البلدان، تذوب الآن ويتراجع منسوبها تراجعا حادا.
 
وأضاف أن هذه الظاهرة ستؤدي في بداية الأمر إلى موجة فيضانات في الأنهار الجارية في البلدان الثلاثة ثم إلى تراجع كميات المياه المغذية لتلك الأنهار، مما سيؤثر على الحياة الاقتصادية لمئات الملايين الذين يعيشون على مياه تلك الأنهار.
 
وكان مسؤول بالبنك الدولي أشار مؤخرا إلى أن نقص موارد المياه واحد من العوامل الرئيسية التي تشكل تهديدا لاستمرار النمو الاقتصادي بالصين.
 
وقال المستشار في البنك يوكون هوانغ إن الصراع على المياه سيؤدي إلى منافسة بين مصالح المدن أو المناطق الحضرية والمناطق الريفية والمناطق الصناعية التي تحتاج إلى المياه. وقال إن 75% من مياه الأنهار في الصين ملوثة ولا تصلح للشرب أو الصيد أو حتى للري.
المصدر : الجزيرة + وكالات