العراق يستكمل إصلاح خط نفط الشمال

تفجير خط شمال العراق أوقف الصادرات عبر تركيا (الفرنسية-أرشيف)
قال العراق اليوم إنه يتوقع استئناف صادراته النفطية من الشمال خلال أيام بعد إصلاح خط للأنابيب تعطل منذ أكثر من سبعة أسابيع.

وقال مسؤول نفطي عراقي إنه يتوقع استئناف ضخ النفط إلى مرفأ جيهان التركي على البحر الأبيض المتوسط خلال خمسة أو ستة أيام.

وذكر المسؤول أنه يجري حاليا ملء صهاريج تخزين النفط في شمال العراق تمهيدا للضخ عبر الخط, مضيفا أن الخط أصبح الآن جاهزا للعمل.

وتوقفت الصادرات عبر الخط الشمالي منذ 18 ديسمبر/ كانون الأول الماضي عندما نسف مهاجمون جزءا من خط الأنابيب الذي يمتد من حقول نفط كركوك إلى مرفأ جيهان.

وكان مهاجمون قد فجروا الأسبوع الماضي جزءا من خط لأنابيب النفط العراقي يصل بين حقول النفط الشمالية ومصفاة قرب بغداد.

وقال مسؤولون عراقيون إن الأنبوب الذي يربط بين مصفاة بيجي على بعد 200 كلم شمال بغداد ومصفاة الدورة جنوب العاصمة تعرض للتخريب في نقطة تقع على مسافة تسعة كيلومترات من سامراء. ويعمل الأنبوب بطاقة سبعة آلاف برميل يوميا.

وقد استقرت التدفقات من الجنوب، وقال مسؤول نفطي إن العراق يهدف إلى الحفاظ على صادرات النفط الخام من الجنوب قرب 1.5 مليون برميل يوميا خلال الشهر الحالي، وهو نفس مستوى الصادرات في الشهر الماضي.

ووصل معدل صادرات العراق إلى 1.55 مليون برميل يوميا الشهر الماضي. وبلغت صادراته من المنافذ الجنوبية 1.43 مليونا، بينما جاء الباقي وهو 120 ألفا من الشمال.

وقال رئيس مؤسسة تسويق النفط العراقية (سومو) ضياء البكاء إن الصادرات الشمالية قد تصل إلى متوسط 250 ألف برميل يوميا إذا تحسن الوضع الأمني.

وكان العراق يصدر من الشمال ما يصل إلى 800 ألف برميل قبل الغزو الذي قادته الولايات المتحدة في مارس/ آذار 2003.

المصدر : وكالات