مايرسك الدانماركية تسعى لمضاعفة إنتاج حقل الشاهين القطري

منشآت النفط في قطر (الفرنسية)

قالت مجموعة النفط والنقل البحري الدانماركية إيه.بي. مولار (مايرسك) أمس الأربعاء إنها تجري مباحثات مع السلطات القطرية لتوسيع حقل نفط الشاهين الذي تطوره الشركة في دولة قطر.

 

وقال النائب الأول لرئيس مايرسك أندر فورتزن إن الشركة تدرس إمكانيات الدخول في اتفاق مع السلطات القطرية بشأن مزيد من التطوير للحقل، لكنه رفض الإفصاح عن مستوى الاستثمارات أو الإنتاج النفطي المتوقع قبل إجراء مزيد من المباحثات مع السلطات القطرية.

 

لكن صحيفة ميدل إيست أند نورث أفريكا توداي التي تصدر في كوبنهاغن قالت أمس إنه من المتوقع زيادة إنتاج حقل الشاهين إلى المثلين تقريبا في الأعوام المقبلة.

 

ونقلت الصحيفة عن وزير الطاقة والصناعة القطري عبد الله بن حمد العطية قوله أثناء افتتاح منشأة بحرية جديدة بحقل الشاهين إن إنتاج الحقل سيصل  450ألف برميل في اليوم بحلول 2008-2009 ارتفاعا من 240 ألف برميل في الوقت الحالي.

 

وكانت الشركة أبرمت مع قطر صفقة للتنقيب عن النفط والمشاركة في الإنتاج عام 1992.

 

وتنتج مايرسك نحو 320 ألف برميل من 14 حقلا في القطاع الدانماركي من بحر الشمال ما يجعلها ثالث أكبر منتج في غرب أوروبا بعد النرويج وبريطانيا.

 

يشار إلى أن قطر تعتزم العمل لزيادة طاقتها الإنتاجية من النفط إلى مليون برميل يوميا بنهاية العقد الحالي من 830 ألف برميل حاليا.

 

وتبلغ حصة قطر الإنتاجية ضمن منظمة الأقطار المصدرة للنفط (أوبك) 700 ألف برميل يوميا.

المصدر : وكالات