بيريز يؤيد بيع مباني غوش قطيف لشركة إماراتية

محمد العبار
أيد نائب رئيس الوزراء الإسرائيلي شيمون بيريز مقترحات رئيسِ مجلس إدارة شركة إعمار العقارية الإماراتية محمد العبار بشراء جميع المباني في مستوطنة غوش قطيف بغزة. وجاء ذلك عقب لقاء الرجلين في إسرائيل.
 
وأكد بيان صدر عن مكتب بيريز سعي حكومته في المحافظة على البنية التحتية في المستوطنات، وأنها ترغب في حل بشأن المنازل التي سيتم إخلاؤها، مشيرا إلى أنه تم الاتفاق على إنشاء لجان عمل بين شركة إعمار وبين مكتب نائب رئيس الوزراء.
 
يأتي ذلك على الرغم من أن رئيس الوزراء أرييل شارون لا يزال على موقفه الرافض لبيعها. ومن المقرر أن يصوت الكنيست الإسرائيلي على الانسحاب من هذه المستوطنة وغيرها غدا.
 
وقدم العبار اقتراحا بشراء هذه المباني بعد انسحاب إسرائيل منها هذا العام وذلك مقابل 56 مليون دولار.
 
وقال المحلل الاقتصادي أمين فارس من مدينة الناصرة إن إسرائيل ستستغل هذا الأمر كدليل على وجود تطبيع مع العالم العربي رغم أنه يبدو في صالح الاقتصاد الفلسطيني.
 
وأضاف فارس في مقابلة مع الجزيرة أنه ليس هناك قول حاسم في هذه المسألة، لكنه أعرب عن اعتقاده بأن الحكومة ستوافق في النهاية على البيع للاستفادة من الأموال في دفع ما تسميه تعويضات للمستوطنين.
 
يشار إلى أن ذلك أول لقاء علني بين مسؤول إماراتي وآخر إسرائيلي. وكانت الإمارات قد نفت قبل أيام وجود محادثات لفتح مكتب تمثيل تجاري إسرائيلي في دبي.
 
وتعد شركة إعمار العقارية إحدى كبريات الشركات العقارية في الخليج. وهي شركة مساهمة عامة مدرجة في سوق دبي المالي. وتقدر قيمة أصول الشركة بحوالي 7.7 مليارات دولار، وتعد حكومة دبي من أهم مساهميها. وتقوم بتنفيذ 15 مشروعا ضخما في الإمارات وحدها معظمها أبراج سكنية وتجارية.
المصدر : غير معروف