الحكومة المصرية تمدد فترة الانضمام للكويز أسبوعا

رشيد (وسط) يوقع على اتفاقية الكويز (الفرنسية- أرشيف)
قرر وزير الصناعة والتجارة الخارجية المصري رشيد محمد رشيد الاثنين تمديد فترة طلبات الشركات والمصانع الراغبة في الانضمام لبروتوكول المناطق الصناعية المؤهلة( كويز) لمدة أسبوع.

وتقدم حتى الآن 420 شركة ومصنعا للانضمام إلى البروتوكول تم استبعاد 45 منها لوجودها خارج المناطق السبع الصناعية المسموح لها بالانضمام للكويز.

ويمثل قطاع المنسوجات 90% من إجمالي تلك الطلبات. ومن المقرر أن تعقد اللجنة الثلاثية المعنية بالبروتوكول الموقع بين مصر وإسرائيل والولايات المتحدة أول اجتماعاتها خلال الأسبوع المقبل.

وبمقتضى البروتوكول الموقع في ديسمبر/ كانون الأول يمكن لمصر تصدير سلع للولايات المتحدة دون رسوم أو قيود حصص بشرط أن تكون من سبعة مناطق مختارة وأن تكون نسبة 11.7% من مكوناتها إسرائيلية المنشأ.

وستتاح لشركات القطاعين العام والخاص والشركات الأجنبية في هذه المناطق المشاركة.

وكان الوزير المصري قد قال من قبل إن الحكومة ستساعد الشركات خارج المناطق المحددة للانضمام، وإنه واثق من أن الولايات المتحدة ستسمح بمد مظلة الاتفاق لتشمل مناطق أخرى.

وتوجد في المناطق السبعة حاليا 231 مصنعا تصدر سلعا قيمتها 304 ملايين دولار للسوق الأميركية. وتبلغ صادرات مصر للسوق الأميركية نحو 600 مليون دولار سنويا.

المصدر : وكالات