تراجع الأسعار بعد زيادة مخزونات النفط الأميركية

ارتفاع مخزونات النفط الأميركية خلافا لتوقعات المحللين (الفرنسية-أرشيف)
انخفضت أسعار النفط الأميركية في تعاملات بورصة نيويورك التجارية (نايمكس) في ظل موازنة المتعاملين بين تأثير موجة البرد في شمال شرق الولايات المتحدة وارتفاع مخزونات النفط والبنزين الأميركية.

وتراجع سعر الخام الأميركي الخفيف في عقود يناير/كانون الثاني المقبل 25 سنتا إلى 60.60 دولارا للبرميل بعد هبوطه في نهاية التعاملات الإلكترونية 24 سنتا إلى 60.61 دولارا.

وانخفض زيت التدفئة في عقود تسليم الشهر المقبل 1.25 سنت إلى 1.8325 دولار للغالون، في حين ارتفع البنزين في عقود الشهر ذاته 0.93 سنت إلى 1.65 دولار للغالون.

وقال خبراء أرصاد جوية إنه من المتوقع اقتراب درجات الحرارة في شمال شرق الولايات المتحدة من معدلاتها الطبيعية الأحد المقبل والتي تقل عن المعدلات يومي الاثنين والثلاثاء المقبلين.

وساهم قرار منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) الإبقاء على سقف الإنتاج الرسمي وخفض الإمدادات الإضافية في دعم السوق.

كما أفادت بيانات أصدرتها إدارة معلومات الطاقة التابعة لوزارة الطاقة الأميركية أن المخزونات الأميركية من النفط الخام ارتفعت في الأسبوع المنتهي في التاسع من الشهر الجاري بحجم 900 ألف برميل إلى 321.2 مليون برميل تمثل زيادة نسبتها 13% مقارنة بمستوياتها في الفترة نفسها من العام الماضي.

وارتفعت مخزونات البنزين 1.8 مليون برميل إلى 204.4 ملايين برميل بينما تراجع مخزون زيت التدفئة 400 ألف برميل إلى 57.4 مليون برميل.

وجاءت البيانات خلافا لتوقعات المحللين الذين توقعوا تراجع مخزون النفط الخام الأميركي نحو مليون برميل.

المصدر : وكالات