الدولار ينخفض عقب عمليات بيع لجني الأرباح

ارتفع اليورو متجاوزا 1.20 دولار خلال التعاملات الصباحية في آسيا، مسجلا أعلى مستويات صرفه في ستة أسابيع أمام العملة الأميركية.

وجاء تراجع الدولار بعد تعرضه لعمليات بيع لجني الأرباح عقب المكاسب القوية التي حققها العام الحالي.

وصعد اليورو إلى 1.2036 دولار ليصل أعلى مستوياته منذ 3 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي قبل تراجعه قليلا. وهبط الدولار أمام العملة اليابانية بنسبة تجاوزت 1% إلى 118.50 ينا قبل ارتفاعه قليلا.

وكان الدولار الكندي ارتفع إلى أعلى مستوياته مقابل نظيره الأميركي في 14 عاما أمس بالغا 1.1490 للدولار الأميركي تعادل 87.30 سنتا أميركيا للدولار الكندي.

وجاءت خسائر الدولار في التعاملات الآسيوية اليوم بعد تلميح الاحتياطي الاتحادي الأميركي (البنك المركزي) إلى أن ساسية تقييد السياسات الائتمائية قد توشك على نهايتها.

وقال متعاملون إن العملة الأميركية بدأت تراجعها بعد نشر الاحتياطي الاتحادي الأميركي أمس بيانا أظهر فيه تغييرا في بعض الكلمات في السياسة النقدية، مما أثار توقعات بأن الاحتياطي الاتحادي سينهي رفع أسعار الفائدة قريبا.

وفي بورصة الأسهم اليابانية تراجع مؤشر نيكاي لينهي موجة صعود استمرت ثلاثة أيام منخفضا 1.99%، وهو أول انخفاض في أربع جلسات مع إقبال المستثمرين على بيع أسهم "جي أف آي هولدنغز" وشركات صلب أخرى، في ظل مخاوف من ارتفاع أسهم هذه الشركات بشكل أسرع من اللازم.

وأغلق مؤشر نيكاي الذي يضم الشركات اليابانية الكبرى منخفضا 314.28 نقطة ليصل 15464.58 نقطة، منهيا موجة مكاسب استمرت ثلاثة أيام ومسجلا أكبر خسارة في يوم واحد خلال شهرين.

المصدر : وكالات