أسعار النفط تستقر مع ترقب بيانات المخزونات الأميركية

برودة الطقس في شمال شرق الولايات المتحدة تبقي أسعار النفط مرتفعة (الفرنسية-أرشيف)  
شهدت أسعار مزيج برنت خام القياس الأوروبي والخام الأميركي الخفيف استقرارا اليوم قبل نشر بيانات يتوقع أن تظهر هبوطا في مخزونات الخام في الولايات المتحدة أكبر مستهلك للطاقة في العالم.

وأرجع متعاملون بقاء الأسعار مرتفعة إلى برودة الطقس في شمال شرق الولايات المتحدة أكبر منطقة تستهلك وقود التدفئة في العالم.

واستقر سعر برنت في عقود يناير/كانون الثاني المقبل على 59.52 دولارا للبرميل، بينما ارتفع سعر الخام الأميركي الخفيف سنتا واحدا إلى 61.38 دولارا للبرميل.

وتوقع محللون أن تظهر بيانات المخزونات الأميركية انخفاضا بكمية 900 ألف برميل في الأسبوع الذي انتهي في التاسع من الشهر الجاري، مع زيادة إنتاج المصافي لتلبية الطلب الذي يصل ذروته في الشتاء.

وتتوقع زيادة مخزونات نواتج التقطير ومنها وقود التدفئة بمقدار 200 ألف برميل رغم برودة الطقس.

وأفادت توقعات خبراء الأرصاد بأن درجات الحرارة في شمال شرق الولايات المتحدة ستبقى أقل من المعدلات حتى يوم غد.

وبقي سعر برنت بالقرب من مستوى 60 دولارا للبرميل في أعقاب إعلان منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) أمس الأول أنها ستنهي تجاوز سقفها الإنتاجي الرسمي.

وارتفع سعر سلة خامات أوبك أمس 54.44 دولارا للبرميل مقارنة مع 53.50 دولارا.

وتوقعت وكالة الطاقة الدولية بقاء نمو الطلب قويا في الأعوام الخمسة المقبلة رغم ارتفاع الأسعار، مشيرة إلى أن معدل النمو السنوي سيكون في المتوسط بين 1.8 مليون ومليوني برميل يوميا حتى عام 2010.

المصدر : وكالات