توقعات بزيادة واردات النفط الصينية من السعودية

من المتوقع زيادة واردات الصين من النفط السعودي بنسبة 14% في 2006 بينما تسعى بكين لسد النقص المحلي المتزايد.
 
وتشير التقديرات إلى أن واردات النفط الصينية من السعودية ستصل في عام 2006 إلى مستوى قياسي عند 500 ألف برميل يوميا ارتفاعا من 440 ألف برميل يوميا في العام الحالي.
 
ويعني ذلك أن السعودية ستظل أكبر مصدر للنفط إلى الصين التي تستورد حاليا نحو 43% من احتياجاتها من النفط الخام.
 
وقالت مصادر في بكين إن "سينوبيك كورب" أكبر مشتر للنفط في الصين ستنتهي قريبا من محادثاتها مع شركة أرامكو السعودية.
 
وتأتي زيادة الواردات في إطار إستراتيجية سينوبيك لزيادة الإمدادات طويلة الأجل بحيث تغطي نحو 70% من إجمالي احتياجاتها النفطية مقارنة مع ما بين 55% و60% قبل بضع سنوات.
 
وتقول الحكومة الصينية إن واردات الصين من النفط الخام في عام 2005 ستصل إلى مستوى قياسي عند 130 مليون طن توازي 2.6 مليون برميل يوميا بارتفاع 6% عن العام الماضي.


المصدر : رويترز