توقعات بارتفاع حصة التمويل الإسلامي بسوق الخدمات المالية

أظهرت تقديرات اقتصادية أن حصة التمويل الإسلامي من سوق الخدمات المالية قد تنمو خلال العقد المقبل إلى أكثر من مثليها في كثير من الدول المسلمة وعلى رأسها دول مجلس التعاون الخليجي.
 
وتوقع مجلس الخدمات المالية الإسلامية أن يكون نصيب التمويل الإسلامي 60% في غضون السنوات العشر المقبلة ارتفاعا من 20 أو 25% حاليا.
 
وقال مسؤول رفيع في المجلس إن مثل هذا النمو السريع يجعل من الحتمي للتمويل الإسلامي الذي يعمل وفق مجموعة من المعايير المتباينة إلى حد كبير، إيجاد سبل للتكامل مع أدوات التمويل التقليدية.
 
ويعمل مجلس الخدمات المالية الإسلامية الذي يتخذ من كوالالمبور مقرا له على وضع معايير تنظيمية للعمل المصرفي الإسلامي الذي يقوم على قواعد الشريعة.
 
وقال الأمين العام للمجلس رفعت أحمد عبد الكريم إنه يعتقد أن أكبر تحد الآن هو كيفية دمج التمويل الإسلامي في النظام المالي العالمي.
المصدر : رويترز