أسعار النفط تتراجع بعد انحسار عاصفة ويلما

انخفضت أسعار النفط آسيويا بعد انحسار تهديدات عاصفة ويلما الاستوائية لمنشآت النفط في منطقة خليج المكسيك بالتعرض لمزيد من الأضرار مع بقاء العاصفة في البحر الكاريبي.

وتراجع سعر الخام الأميركي الخفيف في عقود تسليم نوفمبر/تشرين الثاني المقبل 33 سنتا إلى 64.03 دولارا للبرميل خلال التعاملات الإلكترونية الآسيوية في بورصة نيويورك التجارية.

ويأتي تراجع الخام الأميركي بعد ارتفاعه في نيويورك أمس 1.73 دولار إلى 64.36 دولارا للبرميل.

وتكافح منشآت النفط الأميركية في منطقة خليج المكسيك للتعافي من الأضرار التي خلفتها الأعاصير في منصات النفط وأجبرت المصافي في المنطقة على الإغلاق، حيث أدى الإعصار كاترينا إلى ارتفاع الخام إلى مستوى قياسي بلغ 70.85 دولارا للبرميل.

من جهته اعتبر القائم بأعمال الأمين العام لمنظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) عدنان شهاب الدين أسعار النفط بين 40 و60 دولارا للبرميل حافزا على الإنتاج الجديد دون الإضرار بنمو الاقتصاد الأمر الذي يرضي المنتجين والمستهلكين.

وأشار إلى أن أسعار النفط الحالية ليست في صالح الاقتصاد العالمي ولا تعكس أساسيات السوق.

ورأى أن الوقت مازال مبكرا لتحديد أين تستقر الأسعار في النهاية رغم أنه من أوائل من رسم حدا أقصى محتملا للنطاق السعري.

ويقول محللون إن أوبك لا تستطيع عمل الكثير لتحجيم الأسعار في الوقت الحالي الذي يشهد نموا اقتصاديا قويا يعزز استخدام النفط.

المصدر : وكالات