إيران تخشى من انخفاض مفاجئ بأسعار النفط


قال وزير النفط الإيراني بيجن زنغنه اليوم إنه يشعر بالقلق من احتمال انخفاض أسعار النفط المرتفعة بشكل مفاجئ.

وقد وردت تصريحات زنغنه أمام الصحفيين في مؤتمر للبتروكيماويات عقد في العاصمة الإيرانية طهران.

وجاء ذلك بعد أن قالت مصادر تجارية أمس إن برامج تحميل النفط من دول أوبك تشير إلى أن المنظمة ستزيد إمداداتها للأسواق بنحو ربع مليون برميل يوميا في مايو/أيار الجاري لتلغي بذلك بعضا من خفض الإمدادات الذي بدأ العمل به في أبريل/نيسان الماضي.

وأظهرت برامج التحميل -وهي المؤشر الأول على خطط الدول المصدرة خلال الشهر- أن السعودية والإمارات العربية المتحدة ستزيد إمداداتها مقارنة بأبريل/نيسان، في حين ستبقي أغلب الدول الأخرى إمداداتها مستقرة.

وكان زنغنه قال الأسبوع الماضي إن أوبك ليست مسؤولة عن أسعار النفط المرتفعة، ولكنه ألقى باللوم على نقص القدرة الإنتاجية في الولايات المتحدة والتوتر في الشرق الأوسط.

ويتجاوز سعر سلة نفط أوبك نطاقه المستهدف الذي يتراوح بين 22 و28 دولارا منذ نوفمبر/تشرين الثاني الماضي. وارتفع مزيج برنت أمس إلى 35 دولارا للبرميل للمرة الأول منذ ثلاثة أعوام ونصف العام.

واتفقت أوبك على خفض سقف إنتاجها الرسمي بمقدار مليون برميل يوميا اعتبارا من الأول من أبريل/نيسان مشيرة إلى مخاوف من زيادة الإمدادات بعد انتهاء فصل الشتاء في نصف الكرة الأرضية الشمالي.

المصدر : وكالات

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة