عـاجـل: لافروف: تطور الأحداث وفق سيناريو القوة في الخليج قد يجلب تداعيات سلبية على الأمن الإقليمي والدولي

جنرال موتورز ترفع استثماراتها بقطع الغيار بالشرق الأوسط

أعلنت شركة جنرال موتورز عن زيادة استثماراتها في مركز توزيع قطع الغيار التابع لها في المنطقة الحرة بجبل علي   لتصل إلى 60 مليون دولار أميركي, كما أعلنت الشركة مضاعفة طاقة عمل المركز الذي يوزع قطع غيار السيارات التابعة للشركة في منطقة الشرق الأوسط.
 
وبهذه المناسبة أقيم احتفال في مقر المركز حضره رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لجنرال موتورز ريك واغنر والرئيس التنفيذي لسلطة موانئ وجمارك دبي والمنطقة الحرة سلطان بن سليم والمدير العام لشركة دانزاس إير أند أوشن مطر حميد الطاير.
 
وتوفر مضاعفة المساحة الإجمالية للمركز الذي افتتح العام الماضي, بزيادة أكثر من 12 ألف قدم مربع، إمكانية تخزين أكثر من 36000 من قطع غيار السيارات مثل شمعات الاحتراق وقطع الغيار الخاصة بالمحركات والعوادم.
 
ويعتبر المركز من أكبر مراكز خدمة العملاء التابعة لجنرال موتورز في المنطقة بأسرها، ويعمل على ضمان وصول قطع الغيار المطلوبة عبر وكلاء الشركة إلى عملائها في أسرع وقت ممكن. كما يوزع المركز قطع غيار جميع سيارات وشاحنات جنرال موتورز، بما في ذلك شفروليه، كاديلاك، جي أم سي، هامر وأوبل، بالاضافة إلى قطع إي سي ديلكو.
 
وتستخدم جنرال موتورز شركة دانزاس إير أند أوشن كحليف لوجستي لها في المنطقة، يتولى بموجب الاتفاقية مع جنرال موتورز تسهيل العمليات الأساسية في مركز التوزيع بما في ذلك إدارة المواد وخدمة العملاء.
 
وبهذه المناسبة أكد المدير العام لجنرال موتورز  الشرق الأوسط تيري جونسون النجاح الكبير الذي حققه المركز, قائلا "يعتبر هذا المركز من قصص النجاح المهمة التي حققتها الشركة في مجال خدمات ما بعد البيع حول العالم، وعمليات الشركة في المنطقة، بما في ذلك مبيعات قطع الغيار التي تنمو بشكل كبير ومتسارع".
 
وأضاف أن هذا المركز "عالمي بكل المقاييس فقد نجح في زيادة قدرات الشركة في مجال توزيع قطع غيار السيارات بكفاءة وسرعة عالية. وهذا بالتحديد ما نحتاجه لدعم عمليات جنرال موتورز في المنطقة وزيادة مبيعاتنا وتحقيق ومن ثم تخطي حاجز الـ مائة ألف سيارة كل عام".
 
من جهته عبر سلطان بن سليم عن سعادته لرؤية شركة عالمية كبيرة مثل جنرال موتورز تزيد من استثماراتها في المنطقة الحرة لجبل علي حتى قبل الموعد المخطط لزيادة هذه الاستثمارات، الأمر الذي يعزز مكانة المنطقة الحرة كواحدة من أبرز مراكز التوزيع والتجارة الإقليمية التي تستقطب الشركات العالمية والمستثمرين الراغبين في توفير منتجاتهم وخدماتهم لأسواق الشرق الأوسط وأفريقيا والشرق الأدنى.
 
وأضاف بن سليم أن المنطقة الحرة في جبل علي قد شهدت نمواً كبيراً خلال السنوات القليلة الماضية إذ وصل عدد الشركات الوطنية والعالمية التي تعمل فيها أكثر 3800 شركة.
 
وقال مطر حميد الطاير هذا المركز يعتبر من المشاريع المهمة جدا إذ نقوم بتوفير حلول إدارة سلاسل التوريد بما في ذلك إدارة المواد، معربا عن سعادة شركته بأن تكون شريكة في مشروع توسعة المركز الذي يعكس النجاح الذي حققته الشراكة المتميزة بين أكبر صانعي السيارات وأشهر الشركات التي توفر الخدمات اللوجيستية المتكاملة في العالم.
 
تجدر الإشارة إلى أن قرار جنرال موتورز بزيادة استثماراتها في مجال توزيع قطع غيار السيارات يأتي ليتوج عاما ناجحا بالنسبة للشركة، إذ ارتفعت مبيعاتها هذا العام بنسبة 60% مقارنة بعام 2003. كما أكدت الشركة أنها ماضية قدما لتحقيق مبيعات تصل إلى مائة ألف سيارة في أسواق المنطقة.


المصدر : الجزيرة