أسعار النفط تواصل ارتفاعها القياسي وأوبك ستزيد إنتاجها

أسعار النفط تصل 52.47 دولارا مسجلة رقما قياسيا جديدا (الفرنسية)

واصلت أسعار النفط ارتفاعها مسجلة أرقاما قياسية جديدة اليوم الخميس إذ بلغ سعر سعر النفط 52.47 دولارا للبرميل في التعاملات الآسيوية.

ويأتي الارتفاع بعد أنباء عن إضراب محتمل في نيجيريا واستمرار الإنتاج دون معدلاته المعتادة في خليج المكسيك وتراجع المخزون الأميركي.

وكان سعر النفط للعقود الآجلة تسليم نوفمبر/ تشرين الثاني سجل مستوى قياسيا مرتفعا أمس في نيويورك بلغ 52.02 دولارا للبرميل.

وارتفع سعر برميل برنت في لندن اليوم في العقود الآجلة تسليم نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل 41 سنتا مسجلا 48.40 دولارا للبرميل محققا رقما قياسيا مرتفعا جديدا.

"
مندوب في أوبك يعلن استعداد المنظمة لزيادة إنتاجها بهدف تهدئة أسعار النفط  القياسية في ارتفاعها
"
وفي المجال النفطي أيضا ذكر مندوب رفيع المستوى في منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) أن المنظمة على أهبة الاستعداد لزيادة إنتاجها سعيا لتهدئة الأسعار في الأسواق والتي تجاوزت 52 دولارا للبرميل.

وتثير مخاوف محدودية الإنتاج النفطي والطلب الذي يحوم حول نسبة 1% فوق الاستهلاك العالمي البالغ 82 مليون برميل يوميا قلق المحللين الذين يتخوفون أصلا من الاضطراب في الإمدادات النفطية الروسية للأسواق والأوضاع في فنزويلا ونيجيريا التي رفعت أسعار النفط لعدة شهور.

وأعلنت دائرة معلومات الطاقة الأميركية ارتفاع مخزون النفط التجاري في البلاد 1.1 مليون برميل بالغا 274 مليون برميل ولكن هذه الزيادة تبقي المخزونات أقل بنسبة 4% عن مثيلاتها مقارنة بالعام الماضي.

المصدر : وكالات