الرياض تتعهد بتقديم مليار دولار للعراق

قالت المملكة العربية السعودية إنها وافقت على دفع مساعدات بقيمة مليار دولار إلى العراق للمساهمة في إعادة إعماره تنفيذا لوعد قطعته العام الماضي.

وجاء في بيان سعودي عراقي مشترك صدر في الرياض أمس أن الجانب السعودي يجدد استعداده بالمضي في تنفيذ البرنامج الذي أعلنه لدعم عملية إعادة الإعمار في العراق البالغ مليار دولار، على أن تصرف 500 مليون دولار كقروض ميسرة لتمويل مشروعات و500 مليون أخرى لتمويل وضمان الصادرات السعودية للعراق.

وكان هذا التعهد المالي اتخذ أثناء مؤتمر مدريد الذي وعد خلاله مجمل المانحين بمساعدة للعراق قدرها 33 مليار دولار، ولكن هذه الوعود لم تنفذ بالفعل إلا جزئيا.

وقد أكد وزير التخطيط العراقي مهدي الحافظ للصحفيين بعد وصوله إلى دولة الإمارات العربية أن السعوديين وافقوا على تحويل الأموال واستخدامها في مشروعات محددة.

وقال إن رجال أعمال عراقيين وسعوديين سيجتمعون في أكتوبر/تشرين الأول المقبل لمناقشة مشروعات لتنمية العراق تهدف إلى "تعزيز مساهمة الشركات السعودية في عملية إعادة الإعمار وتوسيع الاستثمار في العراق في سياق تطوير التعاون في المجالات الاقتصادية والتجارية بين البلدين".

وأكد البيان المشترك أيضا قرارا اتخذه البلدان لإعادة فتح سفارة كل منهما لدى الآخر والمغلقتين منذ حرب الخليج عام 1991. كما قرر البلدان التعاون بينهما في قطاعات النفط والاتصالات والتدريب والخدمات إضافة إلى تعزيز التعاون في المجالات الأمنية وتبادل الخبرة في هذا الشأن.

المصدر : وكالات