عـاجـل: رويترز عن سفير إيران في لندن: إطلاق سراح الناقلة البريطانية ستينا إمبيرو بعد استكمال الإجراءات القانونية

قاض فرنسي يحقق في عمولات مشبوهة بشركة توتال

حقق قاض فرنسي مع المسؤول التنفيذي في شركة توتال النفطية ألان لوشوفاليي في إطار قضية عن تحويلات أموال في عهد الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين.

وقال مصدر قضائي فرنسي إن الشرطة أفرجت عن لوشوفاليي وفق شروط بعد استجوابه الخميس على مدى يوم. ولكن متحدثة باسم توتال ذكرت أن الشركة لا تعلق على التحقيقات الجارية.

ويعتبر لوشوفاليي المسؤول الرابع من توتال الذي يتم التحقيق معه في فرنسا ضمن تحقيقات حول تحويلات أموال إلى العراق عبر وسطاء أثناء فترة حكم الرئيس صدام حسين.

ويسعى ممثلو الادعاء العام من خلال تحقيقات في مدفوعات تحوم حولها الشبهات تتضمن رشى من الشركة الفرنسية لوسطاء عن طريق شركة في سويسرا وضمن حسابات خارجية بهدف تسهيل حصولها على عقود مربحة في العراق وروسيا.

وتعرض مقر توتال في باريس للتفتيش عدة مرات منذ بدء التحقيقات بشأن إساءة استغلال أموال الشركة.

وقد بدأت التحقيقات عام 2002 بعد تحذير أطلقته وحدة مكافحة غسيل الأموال الفرنسية حول حركة مشبوهة للأموال بين توتال وشركة سويسرية وتحويل أموال لحسابات خارجية.

ويشتبه مسؤولون فرنسيون في استخدام ملايين الدولارات في عمولات سرية هادفة لكسب دخول مشاريع في دول من ضمنها العراق وروسيا.

المصدر : وكالات