عـاجـل: واس: ولي العهد السعودي يقول إن هجوم أرامكو يعد تصعيدا خطيرا ليس تجاه المملكة فحسب وإنما العالم بأسره

الادعاء الياباني يقتحم مقار رابع أكبر البنوك

حكومة كويزومي تعتبر أزمة الديون المعدومة إحدى العقبات الكبرى أمامها (رويترز)
دهمت عناصر الإدعاء في طوكيو ووكالة الخدمات المالية اليابانية اليوم مقار بنك (يو. إف. جي) رابع أكبر البنوك اليابانية ومنازل مسؤولي البنك التنفيذين السابقين.
 
جاء ذلك في أعقاب الدعوى الجنائية التي رفعتها وكالة الخدمات المالية اليابانية ضد البنك بالسعي إلى إخفاء الحجم الحقيقي لوضع ديونه المعدومة عن أعين المفتشين الحكوميين. وتتولى هذه الوكالة الإشراف على القطاع المصرفي الياباني ضد البنك.
 
وقال محللون إن الحكومة اليابانية بهذه الخطوة ترسل إشارات واضحة إلى البنوك اليابانية بضرورة القيام بعملية توفيق أوضاع والحد من الديون الثقيلة المتوجبة عليها.
 
يذكر أن بنك (يو. إف .جي) يشرع الآن في الاندماج مع بنك (ميتسوبيشي طوكيو) ثاني أكبر البنوك اليابانية لتشكيل أكبر بنك تجاري في العالم.
 
وكان وزير الاقتصاد والمالية الياباني هيزو تاكيناكا قد أكد في شهر يوليو/تموز الماضي أنه يتعين على البنوك اليابانية الإفادة من تحسن أحوال الاقتصاد للتسريع بعملية تخلصها من القروض الصعبة. وحث تاكيناكا البنوك والشركات لاستغلال الفرصة الحالية من وضع الاقتصاد في تخطي هذه العقبة.
 
وتركز حكومة جونيشيرو كويزومي في دعواتها المتكررة للتخلص من الديون على بنك يو إف جي الذي يسعى لخفض حجم الديون المعدومة التي يعاني منها والبالغة قيمتها 22.5 مليار دولار. وأكدت الحكومة أن تلك المشكلة تعوق نمو الاقتصاد الياباني.
المصدر : وكالات