المانحون الدوليون يتعهدون بمساعدات جديدة لأفغانستان

وفود الدول في أحد اجتماعات صندوق النقد الدولي بدبي (الفرنسية)
أعلن وزير المالية الأفغاني أشرف غاني أن مانحي المعونة الدوليين وافقوا على منح أفغانستان مزيدا من المال لوقت أطول مشيرا إلى أن بلاده تحتاج لما يصل إلى 30 مليار دولار في صورة مساعدات في السنوات الخمس المقبلة لتحقيق نمو كاف للوقوف على قدميها.

وأضاف غاني في تصريحات للصحفيين أمس الأحد أنه أبلغ مانحي المعونة على هامش اجتماعات صندوق النقد والبنك الدوليين في دبي أنه سيتعين عليهم إنفاق المزيد لدعم حكومته في مكافحة المخدرات وما أسماه الإرهاب.

وقال الوزير الأفغاني "حصلنا على تعهدات قوية بالدعم (من مانحي المعونة) بمواصلة العمل في أفغانستان ليس فقط اليوم ولكن على المدى المتوسط والطويل".

وأوضح أنه فضلا عن المساعدات الأميركية البالغة 1.2 مليار دولار تعهد الاتحاد الأوروبي بتقديم 50 مليون يورو.

ومن جهته قال وزير الخزانة الأميركي جون سنو في الاجتماع الخاص بأفغانستان إن الفرص تبدو "مواتية إلى حد كبير" لأن يجتذب تبرع الولايات المتحدة بمبلغ 1.2 مليار دولار في صورة معونات جديدة لأفغانستان مساعدات مماثلة من باقي الدول.

وأكد سنو أنه لا يرى مشكلة في جمع معونات لأفغانستان مع اقتراب موعد عقد مؤتمر لمانحي المعونة للعراق.

المصدر : وكالات