اليابان وإيران تفشلان في إبرام صفقة نفطية

قال وزير الخارجية الياباني يوريكو كواغوشي اليوم الأربعاء إنه لم يتم التوصل بعد لأي نتائج بشأن تطوير حقل أزادغان الإيراني الذي يعتبر واحدا من أكبر الحقول غير المستغلة في العالم حتى الآن.

وذكر مصدر مسؤول في وزارة الخارجية اليابانية أن وزير الخارجية الإيراني كمال خرازي سيقوم بزيارة تستمر ثلاثة أيام إلى اليابان تبدأ في وقت لاحق اليوم لإجراء محادثات قد تتطرق لصفقة محتملة حجمها مليارا دولار لتطوير منطقة أزادغان أكبر منطقة حقول نفط غير مستغلة في العالم.

وتجاوز كونسورتيوم ياباني يحظى بدعم طوكيو الموعد النهائي الذي كان محددا يوم 30 يونيو/ حزيران للمزايدة على تطوير منطقة أزادغان الإيرانية تحت ضغوط من الولايات المتحدة حليف اليابان الأمني كي تحجم عن المشاركة في المشروع بسبب مخاوف بشأن برنامج إيران النووي.

وأبدت اليابان التي تفتقر إلى الموارد الطبيعية حرصها على إبرام الاتفاق مع طهران ثالث أكبر مورد نفط لطوكيو.

ويشكل الكونسورتيوم الياباني شركة جابان بتروليوم أكسبلوريشن للتنقيب عن النفط وشركة أنبكس كورب وشركة تومين كورب.

وقال وزير الخارجية الياباني إن طوكيو كانت تناقش مع إيران برنامج طهران النووي كموضوع منفصل عن البحث عن مصادر نفطية جديدة. وأفاد مسؤول ياباني أن طوكيو تنوي الضغط على إيران خلال المحادثات مع خرازي من أجل التعاون بشكل كامل مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

المصدر : رويترز

المزيد من اتفاقات
الأكثر قراءة