سعر أوبك يتجاوز نطاقه وبرنت يصعد


قالت وكالة أنباء منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) اليوم الجمعة نقلا عن أمانة المنظمة إن سعر سلة خامات نفط المنظمة السبعة ظل لليوم العاشر خارج النطاق السعري المستهدف لأوبك رغم هبوطه أمس الخميس إلى 28.02 دولارا للبرميل من 28.61 دولارا يوم الأربعاء.

وتنص قواعد أوبك بأن تلجأ المنظمة لتعديل إنتاجها بواقع 500 ألف برميل يوميا نزولا أو صعودا عن سقف الإنتاج في حالة خروج سعر السلة عن النطاق السعري المستهدف بين 22 و 28 دولارا للبرميل لمدة 20 يوم عمل.

وفي حالة استمرار الأسعار فوق النطاق المستهدف طوال 20 يوم عمل متصلا فسيحل اليوم العشرون يوم 28 أغسطس/آب.

وقال الأمين العام لأوبك ألفارو سيلفا الأسبوع الماضي إن النطاق السعري لا يزال ساريا ولكن المنظمة لن تضخ النفط الإضافي تلقائيا.

وأوضح أن عوامل خارج سيطرة أوبك وراء الارتفاع الحالي للأسعار وأن وزراء المنظمة سيأخذون هذا في الاعتبار عند أخذ قرار بشأن حصص الإنتاج.

وأما مزيج برنت خام القياس الأوروبي فقد فتح على ارتفاع في المعاملات الصباحية في بورصة البترول الدولية اليوم الجمعة بعد انقطاع التيار الكهربائي في الولايات المتحدة الذي أثر على المصافي وزاد من المخاوف المتعلقة بضعف مخزونات الطاقة العالمية في وقت ذروة استهلاك البنزين والطلب على زيت التدفئة.

وعبر متعاملون عن اعتقادهم بأن المخاوف من إعصار في خليج المكسيك والاضطرابات المتعلقة بالصادرات العراقية تزيد احتمالات ارتفاع الأسعار.

وارتفع صباحا سعر برنت في عقود أكتوبر/تشرين الأول 23 سنتا إلى 29.10 دولارا للبرميل بعد ارتفاعه 23 سنتا أمس الخميس.

كما ارتفع الخام الأميركي الخفيف 17 سنتا في عقود سبتمبر/ أيلول ليصل إلى 31.26 دولارا للبرميل في المعاملات الإلكترونية على نظام أكسيس بسوق نايمكس في نيويورك لكن التعاملات تعطلت بسبب انقطاع الكهرباء الذي استمر خمس ساعات.

ونجم عن انقطاع الكهرباء وقف العمل في مصفاة في أوهايو تابعة لشركة بي.بي التي تبلغ طاقتها الإنتاجية 160 ألف برميل يوميا دون تحديد موعد لإعادة تشغيلها وأغلقت كذلك مصفاة تابعة لشركة موتيفا في لويزيانا وتبلغ طاقتها 218 ألف برميل يوميا. لكن مصفاة كونوكو في نيوجيرسي عادت للعمل بعد توقفها لفترة وجيزة.

كما تسبب انقطاع الكهرباء في إغلاق تسع محطات كهرباء تعمل بالطاقة النووية تنتج في الإجمالي 7900 ميغاوات.

ويتوقع المتعاملون أن تتضرر إمدادات منتجات النفط بدرجة أكبر بسبب انقطاع الكهرباء بعد ظهور بيانات رسمية أميركية أمس الخميس ذكرت أن مخزونات البنزين بلغت أدنى مستوياتها منذ ثمانية أشهر.

المصدر : رويترز

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة