انخفاض أسعار النفط بعد مقتل نجلي صدام حسين

هبطت أسعار النفط في الأسواق العالمية الثلاثاء بنسبة 5%، بعد إذاعة نبأ مقتل عدي وقصي نجلي الرئيس العراقي السابق صدام حسين في معركة مع قوات الاحتلال الأميركية.

وانخفض سعر النفط الخام الخفيف للعقود الآجلة في بورصة نايمكس بنيويورك 1.59 دولارا ليصل ثمن البرميل الواحد إلى 30.19 دولارا.

في حين انخفض سعر خام نفط برنت للقياس الأوروبي في بورصة البترول الدولية بلندن 1.20 دولارا إلى 27.49 دولارا للبرميل.

ويقول محللون اقتصاديون إن مقتل نجلي صدام حسين أحيا آمالا في احتمال انحسار أعمال النهب والتخريب في منشآت النفط العراقية والتي كانت تؤدي إلى تعطل إمدادات النفط.

ويتوقع أن تظهر بيانات المخزونات الأميركية اليوم انخفاضا آخر في مخزونات النفط التي زاد السحب منها بسبب عرقلات في الإنتاج والشحن أثناء إعصار كلوديت الأسبوع الماضي.

ومما زاد من السحب من المخزون الأميركي انتعاش أبطأ من المتوقع لصادرات النفط العراقية بسبب الأضرار الناتجة عن أعمال السلب والنهب والتخريب لمنشآت البنية التحتية النفطية في البلاد.

ويبلغ إنتاج العراق من النفط حاليا 800 ألف برميل يوميا وهو ما يعادل ربع مستوياته قبل الحرب.

وكانت القوات الأميركية في العراق قد أكدت مقتل عدي وقصي نجلي الرئيس السابق صدام حسين أثناء غارة أميركية على مبنى في مدينة الموصل بشمالي العراق أمس الثلاثاء قتل فيها أربعة.

المصدر : رويترز

المزيد من احتلال واستعمار
الأكثر قراءة