النعيمي: الرياض ملتزمة بحصتها في أوبك

النعيمي: ملتزمون بحصتنا في أوبك (رويترز)
قالت السعودية إنها خفضت إمداداتها النفطية لتتقيد تماما بحصتها الإنتاجية الجديدة في أوبك بعدما زادت الإنتاج قبل الحرب على العراق.

وقال وزير النفط علي النعيمي في مؤتمر صحفي إن الرياض تتقيد "تماما" بحصتها الإنتاجية في أوبك البالغة 8.256 ملايين برميل يوميا والتي بدأ سريانها في الأول من يونيو/ حزيران الماضي. وفي وقت سابق هذا العام بلغ إنتاج المملكة 9.5 ملايين برميل يوميا.

وأدت تخفيضات الإنتاج إلى تضاؤل مخزونات الدول الصناعية ودعم أسعار النفط. وأضاف النعيمي أن المخزونات كافية وقال "أعتقد أنه يوجد توازن بين العرض والطلب والمخزونات عند المستوى المناسب والسوق مستقرة ".

عجز الميزانية
وفي ضوء توقعات بمتوسط مرتفع لأسعار النفط هذا العام قال البنك السعودي البريطاني في الرياض إن إيرادات الحكومة السعودية قد ترتفع فوق 225 مليار ريال وهو ما يقضي على عجز متوقع قدره 39 مليار ريال.

وتتوقع ميزانية السعودية لعام 2003 والتي أعلنت في نوفمبر/ تشرين الثاني إيرادات بقيمة 170 مليار ريال فقط مقارنة مع إنفاق متوقع قدره 209 مليارات ريال.

ويقول خبراء اقتصاديون إن المملكة أكبر مصدري النفط في العالم عادة ما تحسب توقعاتها للميزانية على أساس توقعات متحفظة لأسعار النفط. وقدر البنك في وقت سابق أن إيرادات السعودية في عام 2003 ستبلغ 205 مليارات ريال وقال في نشرته هذا الأسبوع إن الإيرادات قد تتجاوز في النهاية 225 مليار ريال.

المصدر : وكالات