الكونغرس الأميركي يرفع سقف الديون العامة

جلسة للكونغرس الأميركي (أرشيف-رويترز)
وافق الكونغرس الأميركي بعد تصويت مجلس الشيوخ أمس على رفع سقف الدين العام 984 مليار دولار ليبلغ 7384 مليار دولار. كما صوت مجلس الشيوخ على تمديد منح رواتب للعاطلين عن العمل 13 أسبوعا لمساعدة ملايين الأميركيين الذين يواجهون صعوبات في العثور على وظائف في اقتصاد يشهد تباطؤا.

وقد تبنى أعضاء مجلس الشيوخ بـ 53 صوتا مقابل 44 رفع سقف الدين العام بعدما وافق مجلس النواب على هذه الزيادة القياسية في تصويته على ميزانية عام 2004 يوم 11 أبريل/ نيسان الماضي.

وكان وزير الخزانة الأميركي جون سنو حذر الاثنين الماضي الكونغرس من أن الحكومة الفدرالية بلغت الحدود المسموحة لها للاقتراض, موضحا أن واشنطن لن تتمكن بدون رفع سقف الدين العام من احترام مدفوعاتها التي ستبلغ 60 مليار دولار يوم 28 مايو/ أيار الجاري.

ويشمل هذا المبلغ 11 مليار دولار من الضرائب وأكثر من 35 مليار دولار من أموال الضمان الاجتماعي النظام العام للتقاعد في الولايات المتحدة. يشار إلى أن هذه المرة هي الثانية التي يرفع فيها سقف الدين العام في عهد الرئيس جورج بوش الذي تولى الرئاسة في يناير/ كانون الثاني 2001.

وجاء رفع سقف الدين المسموح به للحكومة الفدرالية في اليوم نفسه الذي تبنى فيه الكونغرس خفضا جديدا للضرائب يبلغ 350 مليار دولار على عشر سنوات. من جهة أخرى تبنى مجلس الشيوخ بالإجماع تمديد فترة دفع رواتب للعاطلين عن العمل بعد أن اعتمدها مجلس النواب بـ 409 أصوات مقابل 19.

وكان من المفروض أن ينتهي التمديد الأخير لأجور التقاعد الذي أقر في يناير/ كانون الثاني الماضي يوم 23 مايو/ أيار مما كان سيحرم مئات الآلاف من العاطلين عن العمل من أي تعويض. وسيكلف هذا الإجراء حوالي ثمانية مليارات دولار للدولة الفدرالية ويمكن أن يعود بالفائدة على مليوني أميركي.

المصدر : وكالات