العراق يستعد لتصدير نفطه قريبا

العراق يستعد لاستئناف صادرات النفط في نحو ثلاثة أسابيع (أرشيف)

قال المدير المسؤول عن وزارة النفط العراقية ثامر غضبان اليوم السبت إن العراق يتوقع استئناف تصدير النفط في ظرف أسبوعين أو ثلاثة، رغم المشكلات التي مازالت قائمة في مجال الاتصالات. وقال المسؤول العراقي في مؤتمر صحفي إن العراق سينتج ما بين 1.3 و1.5 مليون برميل يوميا بحلول منتصف يونيو/ حزيران القادم.

يأتي هذا عقب يومين من رفع الأمم المتحدة العقوبات المفروضة على بغداد منذ 13 عاما في قرار يمهد الطريق فعلا أمام استئناف صادرات النفط من بلد يملك ثاني أكبر احتياطيات النفط في العالم بعد المملكة العربية السعودية.

ولم يحدد المسؤول الكمية التي ستصدر لكن نشرة ميدل إيست إيكونوميك سيرفي (ميس) قالت في عددها الذي سيصدر بعد غد الاثنين إن الكمية المتوقعة ستتراوح بين 600 و700 ألف برميل يوميا. وأكدت النشرة أن الصادرات ستستأنف في الشهر المقبل.

ووضعت النشرة المتخصصة في مجال الطاقة تقديراتها على أساس أن الإنتاج سيبلغ نحو مليون برميل يوميا، وسيخصص "ما بين 300 و400 ألف برميل للاستهلاك الداخلي و600 إلى 700 ألف للتصدير".

وتابعت النشرة أن العراق "لديه نحو 8.3 ملايين برميل من حقول كركوك مخزنة في ميناء جيهان التركي ويمكن أن تكون جاهزة للتصدير خلال عشرة أيام أو 15 يوما".

ويضع قرار مجلس الأمن العراق تحت وصاية قوات الاحتلال الأميركية والبريطانية، ويمنح واشنطن ولندن سلطات سياسية واقتصادية واسعة لإدارة البلاد وثرواته النفطية.

المصدر : وكالات