أسعار النفط تقفز إثر تفجيرات الرياض

A Saudi police officer walks past a destroyed gate after a suicide attack on a Westerners’ compound in Riyadh, early May 13, 2003.  Suicide bombers injured more than 40 Americans and other nationals and probably killed others in devastating attacks on Westerners’ compounds in Riyadh on Monday night, a Saudi minister and the U.S. ambassador said.  SAUDI ARABIA OUT.  EDITORIAL USE ONLY.  NO ARCHIVE.  NO SALES.        REUTERS/Saudi Television

قال متعاملون إن مزيج برنت تجاوز مستوى رئيسيا ليسجل أعلى مستوى في ستة أسابيع مواصلا مكاسبه إثر تفجيرات الرياض. وارتفع الخام 38 سنتا إلى 26.28 دولارا للبرميل كما ارتفع الخام الأميركي الخفيف عشرين سنتا إلى 28.70 دولارا للبرميل، وهو ما يعني أن مكاسبه في أسبوع واحد بلغت أكثر من 11%.

وقال متعاملون إن الأسواق تتأهب لتخفيضات جديدة في إنتاج دول أوبك المقرر أن تعقد اجتماعا في الدوحة في 11 يونيو/ حزيران القادم لدراسة سياسة الإنتاج. غير أن وزير الطاقة الإندونيسي قال اليوم إنه ليست هناك حاجة لتغيير سقف الإنتاج في الاجتماع المذكور، مشيرا إلى أن أسعار النفط لازالت في نطاق السعر المستهدف الذي حددته المنظمة بين 22 و28 دولارا للبرميل.

وأضاف بورنومو يوسجيانتورو في حديث صحفي "إن إنتاج روسيا واستئناف صادرات الخام العراقي سيكونان عاملا حاسما في أي قرار بخفض الإنتاج في اجتماع الدوحة في الحادي عشر من يونيو/ حزيران القادم. وتابع الوزير الإندونيسي قائلا "أعتقد أن سقف الإنتاج مناسب طالما بقي السعر داخل هذا النطاق".

وكان رئيس أوبك عبد الله العطية أبدى في مطلع الأسبوع الجاري استعداد المنظمة للاتفاق على تخفيضات للإنتاج في اجتماع الدوحة الذي دعت إليه منتجين من غير الأعضاء بهدف إفساح المجال لعودة الصادرات العراقية.

وفي اجتماع الشهر الماضي وافقت أوبك على زيادة الإنتاج بمقدار 900 ألف برميل يوميا إلى 25.4 مليون برميل يوميا وخفض تجاوزات الحصص التي راوحت بين 1.5 مليون ومليوني برميل يوميا لتعويض توقف الصادرات العراقية.

المصدر : وكالات

المزيد من اقتصادي
الأكثر قراءة