عـاجـل: مصادر للجزيرة: القوات السعودية والموالون لها يدفعون بتعزيزات إلى مديرية شحن في محافظة المهرة شرق اليمن

الهستدروت في إسرائيل يدرس تأجيل إضراب عمالي

بنيامين نتنياهو

قال اتحاد نقابات العمال الإسرائيلية "الهستدروت" إنه يدرس عرضا من وزير المالية بنيامين نتنياهو لتأجيل الإضراب العام المزمع يوم الأربعاء المقبل والذي سيصيب البلاد بالشلل التام. وكان الهستدروت قال أمس إنه سيلجأ إلى الإضراب العام بسبب نزاع بخصوص الميزانية مع وزارة المالية.

ويشعر الهستدروت الذي يضم مئات الآلاف من عمال القطاع العام في إسرائيل بالغضب من خطة نتنياهو الرامية إلى مواجهة العجز المتفاقم في الميزانية عبر خفض الإنفاق الحكومي عام 2003 وتسريح موظفين من القطاع العام وخفض رواتبهم.

وقال نتنياهو إنه يفضل التوصل إلى اتفاق مع نقابات العمال لتغيير اتفاقيات تشغيل العمال، ولكنه سيلجأ إلى استصدار قانون لإقرار التخفيضات إذا أخفقت المفاوضات. وفي ظل الخشية مع الإضراب قال نتنياهو إنه سيسحب مؤقتا اقتراحه خفض الوظائف والأجور إذا ألغى الهستدروت التهديد بالإضراب العام وعاد إلى مائدة المفاوضات.

غير أن نتنياهو قال إنه لن يوافق أبدا على التخلي عن استصدار تشريع في المستقبل. وأضاف "لكننا لا نملك الوقت لإجراء مفاوضات مطولة.. العجز في الميزانية يزيد بمقدار 50 مليون شيكل في اليوم.. أدعو الهستدروت إلى التفاوض لإنقاذ الاقتصاد وإلى عدم الإضراب.. وإذا أصروا فستقوم الحكومة بما ينبغي القيام به لإنقاذ الاقتصاد".

وقال المتحدث باسم الهستدروت ديفد بيك إن اتحاد العمال يدرس الاقتراح، "ونحن نعمل على صياغة رد".

وقال نتنياهو إن الحكومة لابد أن تخفض الإنفاق وتقلص عدد العاملين في القطاع العام المتضخم للحد من العجز المتفاقم في ميزانية الدولة بسبب الانتفاضة الفلسطينية التي مضى عليها 30 شهرا، إضافة إلى الركود الشديد.

وانتهى اجتماع عقد أمس بين نتنياهو ورئيس الهستدروت عامير بيريتس دون التوصل إلى اتفاق لتفادي الإضراب العام الذي سيؤدي إذا نفذ إلى توقف العمل في مطار بن غوريون أمام الرحلات المغادرة، بالإضافة إلى توقف كل الهيئات الحكومية والموانئ وشركة الكهرباء ومكاتب البريد وتوقف القطارات والبنوك.

المصدر : وكالات