منظمة التجارة العالمية تدعو لإطلاق المفاوضات المجمدة

دعا المدير العام لمنظمة التجارة العالمية سوباتشاي بانيتشبكدي الدول الأعضاء في المنظمة لإطلاق المفاوضات التجارية المجمدة منذ فشل المؤتمر الوزاري في كانكون في سبتمبر/ أيلول الماضي.

وقال المدير العام إن شبه الركود في نمو التجارة العالمية في النصف الأول من العام 2003 يؤكد الحاجة الطارئة بالنسبة للحكومات للعودة إلى طاولة المفاوضات من أجل العمل على بناء نظام تجاري أكثر نشاطا.

وأعلنت المنظمة أمس الأربعاء توقعاتها بأن تشهد تجارة البضائع عالميا زيادة بنسبة 3% خلال العام 2003, موضحة أنها لا تتوقع معاودة زخم المبادلات التجارية في وقت سريع.

وقالت المنظمة في تقريرها بعنوان "إحصائيات التجارة الدولية" إن الانتعاش الضعيف للتجارة عام 2002 تبعه شبه ركود في تدفق التجارة في النصف الأول من العام الحالي.

وكشفت المنظمة أن صعوبات التجارة الدولية في النصف الأول من العام ناجمة عن ضعف النمو الاقتصادي في دول منظمة التجارة والتعاون الاقتصادي خاصة في أوروبا الغربية.

ورأت المنظمة أن المخاوف من عودة ظهور الالتهاب الرئوي الحاد (سارز) والتوتر في الشرق الأوسط ألقت بثقلها على الاقتصاد العالمي.

المصدر : الفرنسية