مخاوف الحرب تصعد بالنفط وتهوي بالدولار لمستوى قياسي

قفزت أسعار النفط في الأسواق العالمية إلى أعلى مستوى منذ عامين بعد أن قال مسؤولون في الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة إن الوقت ينفد أمام العراق وطالبوه بتعاون أكبر مع مفتشي الأسلحة لتفادي نشوب حرب.

وارتفع سعر الخام الأميركي الخفيف 56 سنتا ليصل إلى أعلى مستوى في عامين مسجلا 33.86 دولارا للبرميل، في حين ارتفع خام برنت في عقود فبراير/شباط 48 سنتا إلى 31.70 دولارا للبرميل. وتعد أسعار خام برنت الأعلى منذ أواخر عام 2000.

وجاءت هذه القفزة بعد أن حذر هانز بليكس كبير مفتشي الأسلحة في العراق من أن على بغداد فعل المزيد لكي تتفادى نشوب حرب، ووصف الوضع بأنه "خطير".

الدولار يهوي
في هذه الأثناء انخفض الدولار مقتربا من أدنى مستوياته منذ ثلاثة أعوام أمام العملات الرئيسية بعد أن زاد هبوط وول ستريت أمس من احتمالات صدور بيانات اقتصادية أميركية جديدة مخيبة للآمال.

وتراجعت المؤشرات الرئيسية للبورصة الأميركية بأكثر من 1% أمس الأربعاء وأشارت التعاملات الآجلة إلى أن الأسهم قد تفتح على انخفاض اليوم بعد تقرير مجلس الاحتياطي الفدرالي عن الاقتصاد وإعلان إنتل كورب أنها ستخفض الإنفاق على رأس المال هذا العام.

وحذر زيمبي ميزوجوتشي المسؤول عن الصرف الأجنبي بوزارة المالية اليابانية وماساكازو هاياشي نائب وزير المالية من أن ارتفاع الين قد يضر بالصادرات لكن ذلك لم يوفر للدولار سوى دعم محدود.

كما لم يستفد الدولار من بيانات متشائمة عن نمو الاقتصاد الألماني الذي كان الأسوأ منذ عشر سنوات، وحافظ على وتيرة تراجعه بسبب زيادة المخاوف من نشوب حرب أميركية على العراق والتوتر مع كوريا الشمالية.

المصدر : وكالات