عمان مستعدة لمد خفض الإنتاج حتى نهاية العام

قال وزير النفط العماني محمد الرمحي إن بلاده مستعدة لمد العمل بالقيود المفروضة على إنتاجها النفطي حتى نهاية العام الجاري لمساعدة أوبك في دعم أسعار النفط. وأعرب الوزير عن ارتياحه لمستويات الأسعار الحالية مستبعدا تجاوزها 25 دولارا.

وقال الرمحي "نحن مستعدون للإبقاء على الخفض البالغ 40 ألف برميل يوميا حتى نهاية العام. أسعار النفط بلغت الآن نطاقا مريحا ولكننا سننزعج بشدة إذا تجاوز سعر سلة أوبك 25 دولارا للبرميل".

وأعرب الوزير عن اعتقاده بأنه من المستبعد حدوث هذا السيناريو نظرا لأن ضعف الاقتصاد العالمي يحد من الطلب على الوقود. ولا تنتمي سلطنة عمان لمنظمة أوبك. وقال مسؤولون كبار في أوبك إن المنظمة ستواصل العمل بقيود الإنتاج حتى نهاية العام لإعادة الأسعار إلى النطاق المستهدف لأوبك بين 22 و28 دولارا للبرميل.

وقد وافق خمسة منتجين مستقلين منهم روسيا والمكسيك والنرويج على خفض إمداداتهم لأسواق النفط العالمية بنحو 500 ألف برميل يوميا اعتبارا من أول يناير/كانون الثاني في حين قالت أوبك إنها ستخفض الإنتاج بواقع 1.5 مليون برميل يوميا لتعزيز أسعار النفط.

المصدر : رويترز