مصر تدعو أميركا لإبرام اتفاقية للتجارة الحرة

حث وزير التجارة الخارجية المصري يوسف بطرس غالي الولايات المتحدة على بدء محادثات قريبا بشأن اتفاقية ثنائية للتجارة الحرة، قائلا إنها ستساعد مصر على مواصلة طريق الإصلاح السياسي والاقتصادي. وتسعى القاهرة منذ الثمانينات لتحرير التجارة مع واشنطن أسوة باتفاقية التجارة الحرة الأميركية مع إسرائيل.

وتصر الولايات المتحدة على أن تحقق مصر تقدما أكبر في الإصلاحات الاقتصادية في الوقت الذي تعقد فيه اتفاقات للتجارة الحرة مع دول عربية أخرى. وتقدم واشنطن لمصر معونات سنوية بقيمة 1.9 مليار دولار.

وقد وافق الكونغرس الأميركي العام الماضي على اتفاقية للتجارة الحرة مع الأردن. وفي وقت سابق هذا الأسبوع أخطر الممثل التجاري الأميركي روبرت زوليك الكونغرس رسميا بنيته البدء في محادثات للتجارة الحرة مع المغرب.

وأشار غالي الذي اجتمع مع زوليك يوم الأربعاء الماضي إلى أن القاهرة حققت تقدما فيما يبدو في مسعاها نحو اتفاقية للتجارة الحرة. لكن متحدثا باسم مكتب زوليك أشار إلى أنه قد يمضي بعض الوقت قبل اتخاذ قرار.

وشكا غالي في كلمة أمام معهد الاقتصاد الدولي في واشنطن من أن مصر تفقد مزية تنافسية بسبب اتفاقات التجارة الحرة الحالية للولايات المتحدة مع دول في المنطقة، والمزايا التجارية التي تمنحها واشنطن بشكل ثنائي للدول الواقعة جنوب الصحراء الأفريقية. وأشار بشكل خاص إلى الأردن الذي قال إن بلاده تخسر حصة من السوق الأميركية لصالحه.

المصدر : رويترز