اقتصاد اليابان مقبل على مزيد من التباطؤ

ماساجورو شيوكاوا
قال وزير المالية الياباني ماساجورو شيوكاوا إن النمو الاقتصادي في اليابان سيشهد مزيدا من التباطؤ جراء الإصلاحات الهيكلية القاسية التي تنفذها البلاد إلا أنه قال إن الحكومة تأمل في أن تتجنب مزيدا من الانكماش الاقتصادي.

وقال الوزير للصحفيين على هامش اجتماع وزراء مالية منتدى التعاون الاقتصادي في آسيا والمحيط الهادي في مدينة سوجو الصينية "هناك إحساس داخل الحكومة بضرورة تجنب النمو السلبي".

وأضاف أن الاجتماع الذي يختتم غدا لم يشهد حتى الآن مناقشات بشأن الين ولكنه ذكر أنه يفضل انخفاض سعر الين. وقال للصحفيين "فيما يتعلق بالاتجاه لإضعاف الين فإن هذا رغبتي الشخصية. ولكن لم تجر أية مناقشات بهذا الشأن في الاجتماع".

وأبدت طوكيو قلقها إزاء قوة الين أمام الدولار في الآونة الأخيرة مما قد يضر بجهود إنعاش الاقتصاد. وقال الوزير ان العوامل الاقتصادية الأساسية في اليابان ليست ضعيفة رغم أنه كان يتحدث بعد يوم واحد من صدور بيانات اقتصادية تبعث على التشاؤم تشير إلى أن البلاد أصبحت على شفا ركود اقتصادي. وتابع "العوامل الاقتصادية الأساسية ليس ضعيفة. الأساس قوي".

شدد الوزير كذلك على عزم اليابان على تنفيذ الإصلاحات الهيكلية وسعيها للقضاء على مشكلة الديون المعدومة في غضون عامين أو ثلاثة. وقالت اليابان أمس إن الناتج المحلي الإجمالي انخفض 0.8% في الربع الثاني.

المصدر : الفرنسية