BMW تحقق أرباحا قياسية بفضل نمو مبيعاتها

مقر شركة BMW
أعلنت شركة BMW الألمانية لصناعة السيارات أن أرباحها سجلت في الربع الثاني من العام الجاري زيادة كبيرة تربو على 800 مليون يورو متجاوزة توقعات السوق بفضل النمو الكبير في الطلب على سياراتها.

وقالت الشركة المنتجة للسيارات الفاخرة إن أرباحها من الأنشطة العادية في الفترة من أبريل/ نسيان حتى يونيو/ حزيران زادت بنسبة 62.3% فبلغت 847 مليون يورو (745.6 مليون دولار). وبلغت الأرباح الصافية عن هذه الفترة 525 مليون يورو.

وقالت الشركة العملاقة أيضا إنها تتوقع تحسنا ملحوظا في نتائج أنشطتها عن عام 2001 رغم النفقات المتصلة بطرح السيارة الجديدة ميني والإنتاج الجديد من سيارات الفئة السابعة.

وأضافت الشركة في بيان "بفضل تطورات التشغيل المواتية نعتقد أنه حتى في هذه المرحلة من النفقات العالية لحملات ترويج المنتجات فإن قطاع سيارات BMW ستحقق مرة أخرى النتائج الممتازة التي حققتها عام 2000".

وأوضحت "على مستوى المجموعة سيطرأ تحسن ملحوظ على أرباح 2001 مع التوجه الجديد لمجموعة BMW". وفي العام الماضي بلغت أرباح الشركة من أنشطتها العادية 1.66 مليار يورو.

وفي وقت سابق قالت الشركة إن أرباحها في الربع الأول من العام الجاري زادت بنسبة 333% لتصل إلى 853 مليون يورو (750 مليون دولار) وهي أيضا نتائج قياسية تجاوزت توقعات المحللين.

وعزت الشركة تحسن أرباحها في الربع الأول إلى تخلصها من الخسائر التي تكبدتها من جراء شركة روفر التي كانت تملكها في بريطانيا والتي باعتها العام الماضي.

المصدر : وكالات