بورصة الكويت تسجل أعلى مستوى هذا العام

أنهت بورصة الأسهم الكويتية اليوم أسبوع التعامل مرتفعة 3.4% لتسجل أعلى مستوى لها هذا العام. وتزامن مع هذه النتائج إعلان البنك المركزي الكويتي خفض سعر الخصم بالعملة المحلية ربع نقطة مئوية لتستقر عند 5.25%.

وكانت بعض التخفيضات الأربعة السابقة تبعتها زيادة في مؤشر البورصة. وأغلق مؤشر البورصة مرتفعا 1.28% عن اليوم السابق ومسجلا 1784.8 نقطة. وكان المؤشر تجاوز 1700 نقطة لأول مرة في عامين ونصف في أوائل يوليو/ تموز.

وتعد البورصة الكويتية التي ارتفع مؤشرها 32.4% في العام واحدة من أكبر البورصات العربية، إذ تزيد القيمة السوقية لأسهمها عن 27 مليار دولار.

وعلى الرغم من أن مؤشر البورصة لايزال أقل من 1052 نقطة عن أعلى مستوى له والذي سجله عام 1997 يقول المسؤولون إن السوق من أفضل الأسواق الناشئة أداء.

وقال الاقتصادي الكويتي الكبير جاسم السعدون "جميع متطلبات النمو موجودة، التمويل العام قوي بفضل ارتفاع أسعار النفط العالمية ونتائج النصف الأول جيدة وأموال التعويضات تتدفق".

وارتفع المؤشر 1.5% الأسبوع الماضي حين بلغ حجم التعاملات نحو 107 ملايين دينار (308 ملايين دولار) بمتوسط يومي قدره نحو 24.5 مليون دينار.

ورغم الهدوء المعتاد في فصل الصيف مع سفر عشرات الآلاف من الكويتيين للخارج هربا من درجة الحرارة المرتفعة زادت قيمة التداول هذا الأسبوع إلى 154 مليون دينار بمتوسط يومي 30.8 مليون دينار.

المصدر : رويترز