إندونيسيا تبدأ التفاوض مع صندوق النقد الدولي

قال مسؤول إندونيسي إن صندوق النقد الدولي ومسؤولين اقتصاديين من الحكومة الإندونيسية الجديدة سيبدؤون غدا محادثات رسمية قد تتمخض عن إحياء برنامج وقعته جاكرتا مع صندوق النقد ويقضي بحصول الأولى على خمسة مليارات دولار لمساعدتها على التغلب على المشكلات الاقتصادية في البلاد.

وقال المسؤول بوزارة المالية الإندونيسية إن فريقا من الصندوق يتوقع وصوله إلى جاكرتا في وقت لاحق من اليوم سيبدأ غدا مباحثات بشأن مسودة خطة إصلاحات تم إعدادها في عهد الحكومة السابقة.

وتكمن أهمية اتفاق الجانبين على مسودة خطة الإصلاحات في كونها خطوة ضرورية لكي تستطيع الجهات المانحة التابعة لنادي باريس إعادة جدولة ديون مستحقة لها على جاكرتا بقيمة 5.8 مليارات دولار.

يذكر أن الصندوق أوقف منذ ديسمبر/ كانون الأول الماضي صرف قروض جديدة لإندونيسيا متذرعا ببطء الحكومة في تنفيذ الإصلاحات المتفق عليها، غير أن سحابة التوتر التي خيمت على علاقات الجانبين منذ ذلك الحين يبدو أنها بدأت تنقشع. ففي الأسبوع الماضي أشاد صندوق النقد بتركيز الحكومة الجديدة على الاقتصاد المتعثر.

وإذا ما حالف الحظ الجانبين في الاتفاق على خطة إصلاحات جديدة فإن ذلك سيفتح المجال أمام جاكرتا للحصول على 400 مليون دولار من المليارات الخمسة التي وعد بها الصندوق إندونيسيا.

المصدر : رويترز