توقف الطيران الفلسطيني بين العريش وعمان

أعلنت مصادر الطيران المصرية أن رحلات طيران الخطوط الجوية الفلسطينية العاملة بين مطاري العريش المصري وعمان الأردني توقفت بسبب الحصار الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية. من جانب آخر حذرت إسرائيل مواطنيها من استهلاك المنتجات الفلسطينية.

ورجح مسؤول مصري في مطار العريش أن يكون السبب في توقف الرحلات ناجما عن استمرار إغلاق إسرائيل لمعبر رفح الحدودي لليوم السادس على التوالي مما يحول دون تنقل المسافرين من قطاع غزة وإليه.

وقال المسؤول إن آخر رحلة للطيران الفلسطيني وصلت إلى مطار العريش الأربعاء الماضي وعلى متنها 28 فلسطينيا فقط في حين لم يتجاوز عدد المسافرين على رحلة العودة خمسة فلسطينيين.

وكانت الخطوط الجوية الفلسطينية بدأت بتشغيل خط طيران منتظم بين مطاري العريش وعمان في مارس/ آذار الماضي بواقع رحلة كل أسبوع في أعقاب إغلاق إسرائيل لمطار غزة. ثم تحولت إلى رحلة يومية ابتداء من يوليو/ تموز الماضي. وذكر أن إغلاق معبر رفح إغلاقا كليا أدى إلى عدم تمكين الفلسطينيين من العبور إلى مصر وبالتالي عدم جدوى تشغيل الخط.

من جانب آخر حذرت وزارة الزراعة الإسرائيلية اليوم الإسرائيليين من استهلاك منتجات زراعية فلسطينية زعمت أنه يتم تهريبها إلى داخل السوق الإسرائيلية. وقال روي كليغر المسؤول عن قسم الرقابة في وزارة الزراعة في حديث للإذاعة الإسرائيلية "منذ بدء الانتفاضة يتم تهريب كميات كبيرة من المنتجات الزراعية بعضها فاسد إلى داخل السوق الإسرائيلية".

يأتي هذا بعد يومين من إعلان السلطة الفلسطينية حظرا على دخول بعض المنتجات الزراعية الإسرائيلية إلى أراضي الحكم الذاتي ردا على الحصار الإسرائيلي للضفة الغربية وقطاع غزة. وأشار وزير الزراعة الفلسطيني حكمت زيد إلى احتمال التراجع عن هذه التدابير "إذا تراجع الجيش الإسرائيلي عن منع المزارعين وطواقم الوزارة من العمل الزراعي بشكل حر".

وتفيد إحصائيات وزارة الزراعة الإسرائيلية بأن إسرائيل تصدر للأراضي الفلسطينية شهريا نحو 11 ألف طن من الفواكه والخضار مقابل 6200 طن من الخضار و800 طن من الفواكه تستوردها من الأراضي الفلسطينية.

المصدر : وكالات