الأردن يواجه عجزا مائيا حادا هذا الصيف

شاحنات تملأ خزاناتها بمياه الشرب
في الأردن (أرشيف)
قال وزير المياه الأردني حازم الناصر اليوم إن بلاده تواجه هذا الصيف عجزا في إمدادات المياه يقدر بنحو 50%، وإنها تعتزم إجراء محادثات رفيعة المستوى مع جارتها سوريا الأسبوع المقبل من أجل الحصول على كميات عاجلة من المياه.

ونقلت صحيفة الدستور عن الوزير قوله "هناك محادثات جارية مع الإخوة في سوريا بهدف تزويد الأردن بكميات إضافية من المياه، وستعقد اجتماعات عالية المستوى الأسبوع المقبل لهذا الغرض".

وأضاف الوزير أن "الأردن يواجه هذا الصيف عجزا في مياه الشرب بنسبة 50% نظرا لانخفاض منسوب المياه من نهر اليرموك الذي يغذي سد الملك عبد الله". ويشكو الأردن -وهو بلد غالبية أراضيه صحراوية- من نقص مزمن في المياه بما في ذلك مياه الشرب نتيجة لموجة جفاف تعاني منها المملكة منذ عام 1996.

وقد طرح الأردن في وقت سابق من العام الجاري عطاء دوليا لبناء سد الوحدة، وهو مشروع مشترك مع سوريا سيقام على نهر اليرموك الذي ينبع من الأراضي السورية ويصب في الأردن. وتبلغ طاقة السد التخزينية 220 مليون متر مكعب من المياه التي سيتقاسمها البلدان بالتساوي.

وكانت سوريا التي تعاني هي الأخرى من نقص في المياه بادرت في أغسطس/ آب من العام الماضي بضخ 3.5 ملايين متر مكعب من الماء إلى الأردن من أجل مساعدتها في تلبية احتياجاتها المائية.

المصدر : الفرنسية