شركات يابانية تطور أكبر حقول الغاز في إيران

قالت تقارير صحفية يابانية إنه من المتوقع أن يتولى كونسورتيوم من شركات يابانية تطوير أكبر حقل للغاز الطبيعي في إيران بتكلفة استثمارية تقدر بثلاثة مليارات دولار. وتبلغ الاحتياطيات المتوقعة للحقل 300 تريليون قدم مكعب.

وقالت صحيفة نيهون كيزاي شيمبون في طبعتها المسائية اليوم إن الكونسورتيوم الذي يضم شركة إندونيسيا بتروليوم ومقرها اليابان وشركة النفط الوطنية اليابانية التي تديرها الدولة وشركة جيه جي سي الهندسية سيطور حقل جنوب فارس في الخليج.

وقال متحدثون من إندونيسيا بتروليوم وشركة النفط الوطنية ومسؤول من وزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة اليابانية إنهم لم يسمعوا بهذه الخطة.


تبلغ قيمة الاستثمارات المطلوبة لتطوير حقل جنوب فارس الإيراني الضخم ثلاثة مليارات دولار بينما تبلغ الاحتياطيات المتوقعة للحقل 300 تريليون قدم مكعب.

وقالت الصحيفة إن وزير التجارة الياباني تاكيو هيرانوما الذي يزور الشرق الأوسط حاليا سيوقع اتفاقا يوم الأحد المقبل مع وزير النفط الإيراني بيجان زانغانه.

وعرض كونسورتيوم آخر في اليابان خطة تنمية على إيران يوم الأحد الماضي تتعلق بحقل آزاديجان النفطي الضخم.

وتابعت الصحيفة أن شركات أوروبية كبرى ستشارك في مشروع تطوير حقل جنوب فارس للغاز الطبيعي.

وسيستثمر الكونسورتيوم الياباني كذلك في مشروع معالجة للغاز الطبيعي سيتم تطويره بالتعاون مع شركة بتروكيماويات إيرانية حكومية وشركة رويال داتش/شل.

وغادر وزير التجارة الياباني طوكيو يوم الثلاثاء الماضي في زيارة تستمر أسبوعا للشرق الأوسط يزور أثناءها السعودية والإمارات العربية المتحدة والكويت وإيران.

المصدر : رويترز