بكين متفائلة بالانضمام قريبا جدا لمنظمة التجارة

أعرب كبير مفاوضي التجارة في الصين لونغ يونغتو عن أمله في الانتهاء الأسبوع القادم من المحادثات المتعددة الأطراف الخاصة بانضمام الصين إلى منظمة التجارة العالمية.

ونقلت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) عن لونغ قوله "نأمل في أنه مع تفهم وتأييد جميع أعضاء منظمة التجارة العالمية يمكن الانتهاء من المحادثات الأساسية بشأن انضمام الصين لمنظمة التجارة العالمية بطريقة شاملة في المؤتمر القادم".

وستعقد الصين ومنظمة التجارة محادثات متعددة الأطراف على مستوى عال في جنيف في المدة من 28 يونيو/ حزيران الجاري وحتى الرابع من يوليو/ تموز المقبل. وأدلى لونغ بتصريحاته قبل وقت قصير من التوجه إلى المحادثات.

ويقول محللون إن العمل بشأن "اتفاقية الانضمام" التي تحتاجها الصين لتحصل على عضوية منظمة التجارة العالمية يمكن أن يستغرق ما بين ثلاثة وستة أشهر.

وقد أعرب لونغ عن تفاؤله بإمكانية أن تصبح الصين عضوا كاملا في منظمة التجارة العالمية قبل الاجتماع الذي سيعقد في الدوحة في نوفمبر/ تشرين الثاني القادم.

ويتعين على أي بلد يرغب في الانضمام إلى عضوية المنظمة أن يتخطى عقبتين، الأولى ضرورة التفاوض على اتفاقيات ثنائية مع أعضاء في المنظمة تطلب إجراء مفاوضات بشأن الانضمام إلى هذه السوق، والثانية إجراء محادثات متعددة الأطراف مع طرف عامل في منظمة التجارة العالمية في جنيف لإقامة قواعد مشتركة للانضمام للمنظمة.

وتوصلت الصين مع الاتحاد الأوروبي في الآونة الأخيرة إلى إجماع بشأن قضايا انضمام بكين، كما توصلت إلى اتفاق مماثل مع الولايات المتحدة في وقت سابق من الشهر الحالي.

المصدر : رويترز