اعتراضات محتملة على زيادة إنتاج أوبك النفطي

قال مندوبون من دول غير خليجية أعضاء في منظمة أوبك إن المنظمة قد تواجه اعتراضات على زيادة إنتاجها في الربع الثالث من العام إذا استأنف العراق مبيعاته من النفط في يوليو/ تموز المقبل. يأتي ذلك في وقت تحدثت فيه تقارير عن أن الدول العشر التي تخضع لنظام حصص الإنتاج في المنظمة زادت إنتاجها في مايو/ أيار الماضي بمقدار 70 ألف برميل يوميا.

وأوضح مندوب إحدى الدول غير الخليجية في أوبك "لن تكون هناك حاجة إلى زيادة الإنتاج في يوليو (تموز) إذا عاد نفط العراق في أوائل الشهر". وأضاف "من المهم بالنسبة لنا دراسة أساسيات السوق.. العرض ليس هو المشكلة.. هناك نقص حقيقي في الطلب".

وقال مصدر من أوبك إن ارتفاع أسعار النفط ناتج عن مضاربات وسلسلة من المشكلات أثرت على سوق الطاقة الأميركية بكاملها بما فيها الغاز الطبيعي والكهرباء. ولم يتسن معرفة رأي مسؤولين نفطيين سعوديين في هذا الشأن.

لكن وزير النفط السعودي علي النعيمي قال في وقت سابق إن المنظمة قد تحتاج إلى زيادة الإنتاج في الربع الثالث من العام.

وصرح للصحفيين بعد اجتماع أوبك الذي عقد في الخامس من يونيو/ حزيران الجاري في فيينا إنه ليس لديه شك في أن المنظمة ستضخ المزيد من النفط، وإن المسألة تتعلق فقط بحجم الزيادة وما إذا كان ذلك سيتم في يوليو/ تموز أم في أغسطس/ آب أم في سبتمبر/ أيلول.


أوقف العراق
صادراته النفطية البالغة 2.1 مليون برميل يوميا في الرابع من الشهر الجاري، وهي تشكل 5% من الصادرات العالمية
وقررت المنظمة في اجتماعها هذا الشهر عدم زيادة إنتاجها لتعويض وقف العراق لصادراته في إطار اتفاق "النفط مقابل الغذاء" الموقع مع الأمم المتحدة. وقررت أن تجتمع مرة أخرى في الثالث من يوليو/ تموز لتقييم الوضع.

وتعهد وزراء أوبك بتعويض أي نقص قد ينتج عن توقف الصادرات العراقية البالغة نحو 2.1 مليون برميل يوميا لفترة طويلة.

وأوقفت بغداد صادراتها في الرابع من يونيو/ حزيران لمدة شهر واحد بعد أن قررت الأمم المتحدة تمديد الاتفاق لمدة شهر بدلا من ستة أشهر انتظارا للتصويت على اقتراح أميركي بريطاني بفرض عقوبات ذكية على العراق.

لكن دبلوماسيا غربيا قال إنه إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق بحلول ذلك الوقت، فإن واشنطن ستوافق -في الأرجح- على تمديد اتفاق النفط مقابل الغذاء لمدة ستة أشهر.

من جانبه قال العراق إنه سيستأنف صادراته التي تمثل نحو 5% من الصادرات العالمية إذا تم تجديد الاتفاق كالمعتاد.

المصدر : رويترز