شل تبحث مشروعا نفطيا مشتركا في إيران

أكدت مجموعة رويال داتش شل النفطية العملاقة اليوم وجود مباحثات بينها وبين مجموعة من شركات طاقة يابانية بشأن تطوير مشاريع نفطية في إيران. لكنها رفضت التعليق على ما إذا كان قد تم التوصل لاتفاق بهذا الشأن.  

يأتي هذا في أعقاب تقرير نشرته صحيفة نيكي الاقتصادية اليابانية قبل يومين قالت فيه إن مجموعة من الشركات اليابانية توصلت إلى اتفاق مع مجموعة رويال داتش شل للتعاون في تطوير حقل نفط في إيران.

وكانت إيران منحت الشركات اليابانية حق الأولوية في التفاوض على تقييم وتطوير جزء من حقل النفط الإيراني العملاق آزاد جان أثناء زيارة الرئيس محمد خاتمي إلى اليابان في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

وقالت الصحيفة إن الكونسورتيوم الياباني الذي يضم إندونيسيا بتروليوم لميتد وجابان بتروليوم إكسبلوريشن وتومين كورب وجابان ناشيونال أويل كورب، سيتولى تمويل معظم تكلفة المشروع التي تصل إلى 500 مليار ين (4.16 مليار دولار).


أربعة مليارات دولار هي كلفة المشروع التي سيتحمل معظمها الكونسورتيوم الياباني الذي يضم شركة إندونيسية
وستقدم الشركات اليابانية ورويال داتش شل خطط التطوير للحكومة الإيرانية بنهاية الشهر الحالي.

وقالت الصحيفة إنه إذا تم التوصل إلى اتفاق مع إيران بنهاية العام المقبل فسيبدأ الشركاء في إنتاج النفط بكميات تجارية في الفترة بين عامي 2005 و2010.

وتعتمد اليابان بالكامل تقريبا على استيراد النفط الخام الذي يأتي أكثر من 80% منه من منطقة الشرق الأوسط.

وتقول مصادر بصناعة النفط إن الحكومة اليابانية حريصة على فوز الشركات اليابانية بحقوق تطوير حقل النفط الإيراني، خاصة بعد أن خسرت شركة الزيت العربية ومقرها طوكيو امتيازها في الجزء السعودي من المنطقة المحايدة مع الكويت في فبراير/ شباط من العام الماضي.

المصدر : رويترز