خسائر ميتسوبيشي طوكيو المالية تفوق المليار دولار

مقر ميتسوبيشي
قالت مجموعة ميتسوبيشي طوكيو المالية ثالث أكبر مجموعة مصرفية في اليابان إنها سجلت خسائر حادة في السنة المالية المنتهية في الحادي والثلاثين من مارس/ آذار الماضي بسبب التكاليف الضخمة لمعالجة مشكلة القروض.

وأضافت المجموعة أن خسائرها الإجمالية الصافية بلغت 124.58 مليار ين (1.04 مليار دولار). وتضم المجموعة بنك طوكيو ميتسوبيشي وشركة ميتسوبيشي تراست آند بانكنغ وبنك نيبون تراست.

وزادت المجموعة مخصصات الديون الهالكة إلى أكثر من 800 مليار ين، وهو ما يزيد عن مخصصات السنة المالية السابقة التي بلغت نحو 767 مليار ين.

وبلغ حجم قروض المجموعة المستحقة السداد 4.46 تريليونات ين بزيادة 55% عن السنة السابقة. ويرى بعض المحللين في هذا علامة إيجابية تشير إلى خطوة في الاتجاه الصحيح نحو معالجة مشكلة القروض الهالكة.


منيت مجموعة ميتسوبيشي طوكيو المالية التي تعد ثالث أكبر مجموعة مصرفية في اليابان بخسائر مالية قاسية زادت على مليار دولار

وقد أثر هبوط الأسهم في بورصة طوكيو بنسبة 38% في السنة المالية الماضية سلبيا أيضا على مجموعة ميتسوبيشي طوكيو المالية، وهي الوحيدة حتى الآن بين بنوك اليابان الكبرى التي تتبنى قواعد محاسبية تظهر الحيازات في محافظها بالقيمة السوقية وليس بالأسعار التي تم شراؤها بها.

وتكهنت المجموعة أن تعود إلى الأرباح في السنة المالية التي بدأت في الأول من أبريل/ نيسان الماضي، إذ توقعت أن تحقق أرباحا صافية قدرها 240 مليار ين.

يشار إلى أن مجموعة ميتسوبيشي طوكيو المالية هي الأولى التي تعلن نتائج الإيرادات بين المجموعات المصرفية الأربع العملاقة في اليابان والتي تضم اثنين من أكبر البنوك في العالم من حيث حجم الأصول.

المصدر : رويترز