عـاجـل: رويترز عن سفير إيران في لندن: إطلاق سراح الناقلة البريطانية ستينا إمبيرو بعد استكمال الإجراءات القانونية

بريدجستون تقر بأثر فض علاقتها مع فورد في مبيعاتها

أحد خطوط الإنتاج في فورد

قالت شركة بريدجستون كورب التي تعد أكبر مصنعي إطارات السيارات في اليابان إنه لم يكن أمام فرعها في الولايات المتحدة من خيار سوى إنهاء العلاقة مع شركة فورد موتور لصناعة السيارات بعد أن دامت نحو 100 عام.
وأقرت بريدجستون بأن ذلك القرار سيخفض مبيعاتها السنوية بنسبة 1.5%.
كانت "بريدجستون فايرستون" أعلنت أمس عن أنها فضت علاقتها مع فورد التي استمرت نحو 100 عام في أعقاب تقارير أفادت بأن فورد مازالت ماضية في سحب إطارات فايرستون على نحو مبالغ فيه.

وقالت فايرستون وهي فرع مملوك بالكامل لبريدجستون إن فورد تشكل أقل من 5% من إجمالي إيراداتها.

واعتادت فورد تزويد سياراتها الرياضية المتوسطة الحجم من نوع إكسبلورر بإطارات فايرستون، لكن منذ أن أصبح بمقدور العملاء اختيار نوع الإطارات التي يريدونها في هذا الطراز الجديد اختار نحو 1% منهم فقط إطارات فايرستون.

وكانت فورد قالت الشهر الماضي إنها ستسحب 50 ألفا من سياراتها الرياضية الجديدة من طراز إكسبلورر لأسباب تتعلق بخلل في إطاراتها. 

وقد شهد أواخر العام الماضي ومطلع العام الجاري تصاعد الحرب الكلامية بين الشركتين على خلفية اتهامات بين الجانبين بشأن المسؤولية عن وقوع مئات الحوادث التي كانت سيارات فورد المزودة بإطارات بريدجستون طرفا فيها.

كايازاكي
وفي مطلع العام الجاري اضطر يوشيرو كايازاكي رئيس
بريدجستون اليابانية إلى الاستقالة من منصبه في أعقاب التفاعلات التي أعقبت قيام الشركة بسحب إطارات من إنتاجها من الولايات المتحدة منذ الصيف الماضي.

وكانت عملية سحب الإطارات التي كلفت الشركة مبالغ كبيرة وأثارت جدلا واسعا بدأت بعد مقتل 148 شخصا في حوادث سيارات تستخدم إطارات فايرستون التي تنتجها "بريدجستون فايرستون" وهي شركة أميركية تابعة لبريدجستون اليابانية. وأنحت التحقيقات باللائمة في عدد من تلك الحوادث على عيوب تصنيعية في الإطارات.

المصدر : رويترز