تويوتا تحقق أرباحا قياسية تزيد عن سبعة مليارات دولار

أعلنت شركة تويوتا اليابانية لصناعة السيارات اليوم عن تحقيق أرباح قياسية عن السنة المالية المنتهية في مارس/ آذار، إذ بلغت أكثر من 870 مليار ين (نحو سبعة مليارات دولار) مستفيدة من زيادة مبيعاتها العالمية وانخفاض كبير في حجم النفقات.

وتفوق الأرباح التشغيلية هذه التي ارتفعت بنسبة تزيد على 12% توقعات المحللين الذين قدروا ألا تزيد أرباح الشركة اليابانية العملاقة عن 834 مليار ين، كما تفوق أربحها في العام الماضي التي بلغت 818 مليار ين.

وتتوقع الشركة التي تعد الأولى في اليابان والثالث عالميا أن تسجل أرباحها للسنة المالية الحالية رقما قياسيا آخرا إذ قد تحقق نحو ترليون ين في ضوء قوة مبيعات سياراتها من طرازي فيتز وإستيما في اليابان وطرازي سيكيويا وهايلاندر الرياضيتين في الولايات المتحدة.


سبعة مليارات
دولار قيمة
أرباح شركة
تويوتا 
السنة المالية
الماضية

وعلى النقيض تماما تشير الأنباء إلى أن الأرباح التشغيلية لشركة هوندا التي تعد ثاني أكبر شركة يابانية لصناعة السيارات وأقرب المنافسين لتويوتا شهدت عام 2000/2001 انخفاضا بنسبة 8% للسنة الثانية على التوالي بسبب ضعف عملياتها في أوروبا.

وقد شهدت أسهم شركة تويوتا هبوطا قبل الإعلان عن هذه الأرقام، لكن المحللين يتوقعون أن تسجل أسهمها ارتفاعا على المدى المتوسط في ضوء الأداء الكبير لعمليات الشركة.

المصدر : رويترز