البنك الدولي لا يملك أموالا لإلغاء ديون 62 دولة

ولفنسون
قال رئيس البنك الدولي جيمس ولفنسون إن البنك لا يملك الأموال الكافية لكي يلغي ديون 62 دولة، وأضاف أنه لو قرر البنك إلغاء تلك الديون فعليا فإنه سيرغم على "إقفال أبوابه".

وأضاف ولفنسون في مقابلة نشرتها صحيفة لوموند الفرنسية اليوم الخميس أن "البعض يريد أن نلغي ديون 62 دولة, ولكننا لا نملك المال لذلك".

وأوضح "إذا تحدثنا عن 62 دولة (منها 42 نامية و20 ذات عائدات متوسطة) فسيكون على البنك الدولي وحده أن ينفق 29 مليار دولار وهو ما يساوي قيمة رأسمال البنك.. أود فعلا القيام بذلك لكننا في هذه الحالة نصبح أمام أمرين إما أن نغلق البنك أو يوافق المساهمون على زيادة رأسماله".

وقال "لقد ألغينا ديون الدول المؤهلة بنسبة 65% وخفضنا قيمة الدفعات من حوالي 7% من إجمالي الناتج المحلي فيها إلى 2%".

من جهة ثانية أعلن ولفنسون أن المساهمين في البنك الدولي البالغ عددهم 181 دولة سددوا ما بين 10 و11 مليار دولار نقدا في غضون 55 عاما من عمر البنك، وأن الباقي الذي بحوزة البنك ناتج من استثماراته.

تأتي تصريحات رئيس البنك بعد بضعة أيام من عرضه على الدول النامية في أميركا اللاتينية والكاريبي تقديم قروض بقيمة 16 مليار دولار على مدار السنوات الثلاث المقبلة للمساعدة في تخفيف حدة الفقر في تلك الدول.

المصدر : رويترز