ماركس أند سبنسر تسرح آلاف الموظفين

أحد الفروع المقرر إغلاقها في باريس
أعلنت مجموعة المتاجر البريطانية ماركس أند سبنسر اليوم الخميس عن إعادة هيكلة جذرية لأنشطتها. وتشمل الخطة بيع عدد من فروعها في أوروبا والولايات المتحدة وتسريح نحو 4400 موظف.

وقالت المجموعة التي تواجه صعوبات مالية في بيان لها إنها "تنوي إغلاق المتاجر التي لا تدر أرباحا في أوروبا وهو ما سيؤدي إلى إلغاء 3350 وظيفة".

وأضافت المجموعة أنها ستغلق عددا من متاجرها في أوروبا بما في ذلك 18 متجرا في فرنسا, كما ستبيع ترخيصين لها في الولايات المتحدة في محلات بروكس بروثرز وكينغ سوبرماركتس باعتبارهما لا يوفران الفرص المناسبة للتوسع على الصعيد العالمي.

وقال البيان إن ماركس أند سبنسر ستبيع حقوق امتياز متاجرها العشرة في هونغ كونغ وإن أنشطتها ستستمر في 30 دولة إضافة إلى عملها في إيرلندا. وأوضح أن المجموعة ستبقى "ملتزمة بقوة بهذه الأنشطة وتعترف بأهمية التطور على المدى الطويل في السوق العالمية".

من جهة أخرى ستوقف الشركة أنشطة البيع عبر البريد لتلغي بذلك 690 وظيفة في هذا المجال، وستلغي أيضا نحو 350 منصبا في مقرها الرئيسي وهو ما سيرفع عدد الوظائف التي ستلغى إلى 4390 وظيفة.

المصدر : الفرنسية