لوسينت تكنولوجيز تستغني عن 16 ألف موظف

أعلنت شركة صناعة معدات الاتصالات الأميركية لوسينت تكنولوجيز أنها ستستغني عن عشرة آلاف من موظفيها بحلول منتصف العام وعن ستة آلاف أخرين بحلول نهايته في خطة تهدف إلى تقليل النفقات بنحو ملياري دولار سنويا بعد خسارتها أكثر من مليار دولار في الربع الأول من العام المالي المنتهي في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

وكانت قيمة أسهم الشركة التي تعتبر الأكبر في مجال صناعة معدات الاتصالات في العالم قد تراجعت في الآونة الأخيرة بنسبة 30% فخسرت الشركة 1,02 مليار دولار بينما حققت العام الماضي أرباحا بلغت 1,08 مليار دولار.

وقالت الشركة في بيان لها اليوم إنها أعدت سلسلة من الإجراءات لإعادة هيكلة عملياتها وتعزيز ربحيتها تمهيدا لإعادة وضع الشركة على المسار الصحيح بعد الخسائر التي منيت بها.

وقد أذهلت الخسارة المالية سوق وول ستريت برغم توقعاته بأن تكون الخسارة كبيرة على الشركة التي يعمل فيها نحو 107 آلاف موظف.

المصدر : وكالات