معهد الجزيرة للإعلام يوقع اتفاقية تعاون مع جامعة أبردين الأسكتلندية

معهد الجزيرة للإعلام في مقره بدوحة قطر (الجزيرة)

وقع معهد الجزيرة للإعلام وكلية "إيه إف جي" (AFG) AFG College with Aberdeen University -بالتعاون مع جامعة أبردين- مذكرة تفاهم إعلامية تمكنهما من تبادل الخبرات في مختلف مجالات الإعلام والبحوث.

وفي مراسم التوقيع، رحب مدير معهد الجزيرة منير الدائمي بالتعاون بين الجهتين، مشيرا إلى الرغبة في تعزيز الشراكات الأكاديمية الإستراتيجية خاصة مع جامعة عريقة كجامعة أبردين الأسكتلندية من خلال كلية "إيه إف جي".

من جهته، أوضح بريان باكلي مدير كلية "إيه إف جي" بجامعة أبردين-قطر أن توقيع مذكرة التفاهم تلك يوفر نقطة الانطلاق "لتطوير هذا التعاون المميز والملهم الذي نصبو إليه".

وقال باكلي "نحن الآن نمضي قدما لتحقيق هذه العلاقة من خلال تنفيذ المشاريع والأنشطة والفعاليات المشتركة التي ستفيد قطاع التعليم بأكمله هنا في قطر وفي المنطقة الأوسع".

في الإطار ذاته، ثمن الشيخ عبد العزيز بن خليفة بن فهد آل ثاني، المسؤول التنفيذي بإدارة الهوية ومشاركة الجمهور بشبكة الجزيرة الإعلامية، دور جامعة أبردين-قطر في سعيها نحو التطوير والتجديد سواء على المستوى المحلي أو الخارجي.

ولفت الشيخ عبد العزيز إلى وجود أهداف تجمع الطرفين على المستوى المحلي يتقدمها دعم "رؤية قطر 2030" وتشجيع الإبداع والابتكار وريادة الأعمال، والمساهمة في تأهيل الكادر البشري من الناحية المعرفية والعلمية والمهنية وتعزيز مهارات الفرد الإعلامية والأكاديمية، فضلا عن دعم قدرات التعليم والبحث العلمي التطبيقي.

وأوضح كذلك أن هذا ما يسعى معهد الجزيرة لتفعيله على المستوى المهني الإعلامي وتأهيل خريجين قادرين على المنافسة في سوق العمل محليا وإقليميا وعالميا، إلى جانب الاهتمام بالتدريب التطبيقي وردم الهوة بين الجانب النظري والعملي لطلبة ودارسي تخصص الإعلام.

وقد تضمنت بنود الاتفاقية الاستفادة من الدورات التدريبية المدرجة في خطة المعهد السنوية، والتنسيق بين الجانبين على التعاون في عقد البرامج التدريبية والدورات والورش المشتركة والدراسات والبحوث الأكاديمية، بالإضافة إلى دراسة إنشاء برامج أكاديمية مشتركة في مجال الإعلام تبني على خبرات جامعة أبردين العريقة والخبرة المهنية المتراكمة لشبكة الجزيرة الإعلامية في مجال الاتصال والإعلام والعلاقات العامة.

هذا وقد تأسست جامعة أبردين عام 1495، وهي خامس أقدم جامعة بالمملكة المتحدة، وقد صنفت من بين أفضل 160 من الجامعات العالمية، ودشنت فرعها الجديد في الدوحة عام 2017 باعتباره الأول لها في منطقة الشرق الأوسط.

المصدر : الجزيرة