الموت يغيب شيخ الخطاطين العراقيين يوسف ذنون

ذنون يعد من أواخر الخطاطين الذين عاصروا العهد الملكي في العراق (مواقع التواصل)
ذنون يعد من أواخر الخطاطين الذين عاصروا العهد الملكي في العراق (مواقع التواصل)

توفي شيخ الخطاطين العراقيين وفقيه الخط العربي يوسف ذنون صباح اليوم في أحد مستشفيات الموصل (شمالي البلاد)؛ إثر إصابته بجلطة دماغية عن عمر ناهز 89 عاما.

وكان ذنون -الذي يعد من أواخر الخطاطين الذين عاصروا العهد الملكي في العراق- نُقل إلى المستشفى قبل نحو أسبوع بعد تدهور حالته الصحية.

ولد يوسف ذنون عام 1931 في مدينة الموصل، وبرع منذ صغره في الرسم وإجادة الخط العربي، ثم عزز ذلك بالدراسة، ليبدع في كتابة هذا الخط بمختلف أنواعه، وشارك في العديد من المعارض الدولية للخط في الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وماليزيا.

وبسبب كبر سنه، وعدم قدرته على الاستمرار في ممارسة الخط على النحو الذي كان عليه سابقا، افتتح مركزا مختصا في الدراسات والأبحاث التاريخية والفنية، سمّاه باسمه، ومن ضمن مهام هذا المركز إقامة الدروس والمحاضرات التعليمية عن الخط العربي ومدارسه المتنوعة.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

المزيد من ثقافة
الأكثر قراءة