الجزيرة نت إلى نهائيات جائزة ويبي.. بعد تأهل تقرير "مهنة الموت لأجل البقاء"

أحمد وشقيقه وطفل ثالث يحفرون قبرا لمتوفٍ جديد (الجزيرة نت-أرشيف)
أحمد وشقيقه وطفل ثالث يحفرون قبرا لمتوفٍ جديد (الجزيرة نت-أرشيف)
تأهل فجر اليوم تقرير أعده مراسل الجزيرة نت في إدلب -والذي يتحدث عن اضطرار طفلين سوريين شقيقين للعمل حفاري قبور لإعالة أسرتهما- إلى نهائيات جائزة ويبي الدولية المتخصصة في الإعلام الرقمي.
 
ويتناول التقرير محنة أحمد الجاسم وشقيقه الأصغر اللذين اضطرا للعمل حفاري قبور في المقبرة الملاصقة لموقع لجوء أسرتهما، وذلك بعد عام من اضطرارها لمغادرة المدرسة بحثا عن عمل لإعالة أسرتهما في محافظة إدلب المنكوبة بالقصف وغارات النظام السوري.
 
ويتنافس تقرير الجزيرة نت -الذي أعده المراسل عمر يوسف ونشر في 14 أكتوبر/تشرين الأول من العام الماضي- مع أربعة تقارير نشرتها كبريات المؤسسات الإعلامية الدولية وهي: نيويوركر، و"بي بي سي"، وواشنطن بوست، وناشيونال جيوغرافيك.
 
ويخوض تقرير "مهنة الموت لأجل البقاء.. طفلان سوريان يمتهنان حفر القبور طلبا للرزق" المنافسة النهائية على أصوات الجمهور مع المؤسسات المذكورة ضمن فئة "أفضل كتابة لموقع إلكتروني".
 
وتأهلت إلى فئات أخرى تتبع للجائزة ذاتها ثلاثة فيديوهات أنتجتها القطاع الرقمي في شبكة الجزيرة، وهي "أزمة الروهينغا" لفئة فيديوهات اجتماعية- أخبار وسياسة، و"يقيم في المجهول" لفئة فيديوهات الواقع الطاغي والمختلط، و"المشردون في لوس أنجلوس" للسلسلة المصورة- فئة الواقع.
 
ويمكن لمن يرغب الدخول على موقع الجائزة والتصويت للتقرير المتأهل عبر رابط www.aljazeera.com/syriagravediggers
المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

تربع موقع صحيفة نيويورك تايمز الإلكتروني على قائمة المواقع المرشحة لجوائز ويبي أو جوائز أوسكار الإنترنت للعام الثاني على التوالي بحصوله على 15 صوتا.

المزيد من إعلام إلكتروني
الأكثر قراءة