مجلة أواصر تناقش الهوية والثقافة في القضية الفلسطينية

العدد الرابع من مجلة أواصر يطرح مسائل الطريق إلى فلسطين (الجزيرة)
العدد الرابع من مجلة أواصر يطرح مسائل الطريق إلى فلسطين (الجزيرة)

نزار الفراوي-الجزيرة نت

خارج منطق الصفقات وبعيدا عن أوهام التسويات تعيد مجلة أواصر الفصلية الفكرية طرح القضية الفلسطينية في أبجدياتها الأولى، وحقائقها العنيدة كصراع وجود وهوية.

يفكك العدد الرابع للمجلة -التي تصدر في جنيف- واقع المأزق في ظل التطورات النوعية للأساليب الاستيطانية التهويدية والمشروع الصهيوني ككل، وانحلال العمق الإستراتيجي الداعم للصمود الفلسطيني على المستوى العربي الرسمي، ويستشرف سبل إعادة بناء الكيان المقاوم في السياسة كما في الثقافة والهوية.

وفي مقال تقديمي، يعالج رئيس تحرير المجلة محمد الأحمري مداخل "الطريق إلى فلسطين" التي تعد استعادتها "مسلمة" للحاضر، ورؤية للمستقبل، ويشدد على المقاومة المزدوجة، حيث الصمود على الأرض يواكبه ويغذيه صمود أكبر على مستوى الوعي والفكرة.

وفي سياق التفاعل النقدي والتفكيكي مع مخططات الصهيونية بمجال التهويد والاحتلال، تقترح المجلة مقاربة لقانون القومية الإسرائيلي بقلم يحيى محمد عبد الله إسماعيل الذي يحذر من أن هذا النص يعطي ضوءا أخضر لدولة الكيان الصهيوني في الهيمنة على الحرم القدسي الشريف.

صراع ثقافي
وفي قراءة للانعكاسات القانونية والسياق السياسي العام للقانون الأساس للقومية اليهودية، يرى لؤي عبد الفتاح أن وجود التقنين الرسمي لدولة التمييز الديني في سـابقة لا مثيل لها بالعالم المعاصر يجعل الحجج قائمة للمضي في خوض الصراع القانوني وملاحقة دولة الاحتلال الصهيوني في المحافل الدولية لتعليق عضويتها.

هي خطوات تحيل إلى صراع الهوية في القضية، ومن هنا يقف عبد الرحيم الدقون عند موضوع "الصهيونية ومأزق الهوية المتفردة" مقاربا زيف الخطاب الصهيوني وضرورة التصدي له، من منطلق الوعي بأن الصراع العربي الصهيوني والقضية الفلسطينية -التي هي تجل له- ليس صراعا على الأرض بين مستعمِر (إسرائيل) ومستعمَر (فلسطين) فقط، وإنما هو صراع وجودي وثقافي.

وخارج الملف، يتضمن العدد مجموعة بحوث ودراسات ومراجعات كتب وترجمة دراستين مهمتين "ضد سياسات الهوية.. القبلية الجديدة وأزمة الديمقراطية" لفرانسيس فوكوياما، و"أسطورة النظام الليبرالي.. من مصادفة تاريخية إلى حكمة تقليدية" لغراهام أليسون.

المصدر : الجزيرة